Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

الناطق باسم الداخلية: معلومات ’بسيطة’ قادت إلى تفكيك ’شبكات خطرة’ في العراق

2021.07.21 - 11:51
App store icon Play store icon Play store icon
الناطق باسم الداخلية: معلومات ’بسيطة’ قادت إلى تفكيك ’شبكات خطرة’ في العراق

بغداد - ناس

أكدت وزارة الداخلية، الأربعاء، أن استخدام التقنيات ساعد القوات الأمنية في كشف الجرائم الغامضة وضبط شبكات "إرهابية".

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال الناطق باسم الوزارة اللواء خالد المحنا في تصريح لوكالة الرسمية، تابعه "ناس"، (20 تموز 2021)، إن "العالم يشهد تطورا كبيرا في مجال تقنيات الأمن وأصبحت دوائر ومؤسسات الشرطة تعتمد إلى حد كبير على استخدام التقنيات لمكافحة الجريمة، وفعلاً استطاعت أن تحد من نسب الجريمة أو نسب التصاعد في معدلات الجريمة عالميا".

وأضاف، أن "استخدام التقنيات في العراق كان له كثير من الفوائد التي جنتها القوات الأمنية سواء من خلال كشف الجرائم الغامضة وتتبع المتهمين أو من خلال الكاميرات وشبكات الاتصالات والإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي" .

وتابع، أن "مبدأ منع وقوع الجريمة مهم جداً ووجود الكاميرات بحد ذاتها يقلل من نسب الجريمة"، مشيراً إلى أنّ "القوات الأمنية تستخدم الكاميرات العامة وكاميرات المواطنين أحياناً لإكمال التحقيقات".

وأكّد، أنّ "الأمن لا يمكن أن يستتب دون تعاون المواطن فهو المبدأ الأساسي في المعادلة الأمنية"، موضحاً أنّ "الجريمة بصورة عامة وخاصة جرائم الإرهاب تحاط بهالة من السرية بإجراءات المنظمات الإرهابية في بعض الأحيان، ولا تتمكن القوات الأمنية من كسر هذا الإطار أو هذه المنظومة التي تعمل عليها التنظيمات الإرهابية التي عادة ما تكون مدربة على كيفية الاختباء، لكن رغم كل الإجراءات بإمكان المواطنين كشف هذا الموضوع وبتالي يتمكن من إبلاغ القوات الأمنية".

وأشار المتحدث، إلى أن "بعض المواطنين اتصلوا بأجهزة الشرطة عن معلومات بسيطة جداً حول شخص غريب يشتبه به، وبعد تحقيق القوات الأمنية بهذا الموضوع تكتشف أن هذه المعلومات كانت تنطوي على أهمية كبيرة وتمكنت من ضبط وتفكيك شبكات كبيرة بمجال الإرهاب".

ولفت المحنا إلى أن "الرقم 130 الهاتف الرئيسي المهم لتلقي الإخباريات يعمل في جميع الوقت" مؤكداً أن "هوية المواطن تكون طي الكتمان".