Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

بعد قرار محافظة النجف.. الصحة تحسم الجدل بشأن التطعيم الإجباري

2021.07.11 - 21:12
App store icon Play store icon Play store icon
بعد قرار محافظة النجف.. الصحة تحسم الجدل بشأن التطعيم الإجباري

بغداد - ناس

حسمت وزارة الصحة والبيئة، الأحد، الجدل بشأن تطعيم الموظفين إجبارياً، فيما حددت الفئات المستثناة من التلقيح.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  


وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر، للوكالة الرسمية، وتابعه "ناس" (11 تموز 2021)، إنه "لا يمكن إعطاء لقاح كورونا لبعض الفئات في الوقت الحاضر ومن هذه الفئات، النساء الحوامل، ومن هم دون سن الـ18 عاماً، ومن لديهم حساسية من مكونات اللقاح نفسه"، مؤكداً "عدم إجبار الموظفين على تلقي اللقاح، ولا يوجد أساس قانوني لذلك".


وشدد البدر، أن "الوزارة طالبت الموظفين بجلب بطاقة فحص كورونا بشكل أسبوعي أو بطاقة التلقيح، ولم تتطرق الى محاسبة الموظفين غير الملقحين، وأنه لا يوجد أي نص أو قرار من قرارات اللجنة العليا للسلامة الوطنية يشير إلى ذلك"، لافتاً الى "قيام وزارة الصحة والبيئة بتنفيذ حملات محدودة لاجراء التطعيم في بعض الدوائر والمؤسسات".


وأشار إلى "إمكانية توسعة هذه التجربة التي شملت نقابة الأطباء"، مشدداً على "ضرورة تلقي اللقاحات في المراكز المخصصة".


وأكدت وزارة الصحة أمس السبت، أنها أعدت خطةً لمضاعفة كميات اللقاحات وزيادة مراكز التلقيح ضد جائحة كورونا، فيما أشارت الى أن تطعيم الملاكات الطبية يعد رداً عملياً يفند الشائعات التي تروج ضد التلقيح من فيروس كورونا.

 

وقررت خلية الأزمة في محافظة النجف، الاحد، الزام جميع دوائر المحافظة بعدم ترويج معاملة اي مواطن الا ان يبرز كارت التلقيح الرسمي.  

 

وذكرت الخلية في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (11 تموز 2021)، انها "قررت غلق كافة الحسينيات والمساجد وعدم اقامة الفواتح والمجالس فيها وعلى قيادة الشرطة متابعة تنفيذ القرارات اعلاه".  

والزمت الخلية "جميع دوائر المحافظة بعدم ترويج معاملة اي مواطن الا ان يبرز كارت التلقيح الرسمي".