Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

’الوزارة هي المسؤولة’

التربية النيابية تحدد موعد الكشف عن مصير العام الدراسي الحالي

2021.05.18 - 12:14
App store icon Play store icon Play store icon
التربية النيابية تحدد موعد الكشف عن مصير العام الدراسي الحالي

بغداد – ناس

اكد عضو لجنة التربية النيابية رعد المكصوصي، الثلاثاء، ان وزارة التربية هي المسؤول الأول والأخير عن انهاء العام الدراسي الحالي.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال المكصوصي في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (18 آيار 2021)، ان "العام الدراسي الماضي شهد تخبطاً في اتخاذ القرارات من قبل خلية الازمة الحكومية الخاصة بجائحة كورونا والتي تسببت بحصول ارباك لدى الطلبة والتلاميذ واولياء الامور على حد سواء، اضافة الى ماشهده من تظاهرات تسببت بعد انتظام الدوام وبالتالي حصول نقص كبير في المواد الدراسية التي تلقاها الطلبة".

واضاف ان "العام الدراسي الحالي كان افضل من سابقه من خلال وضع خطة من قبل وزارة التربية لحضور الطلبة ليوم واحد في الاسبوع لجميع المراحل، وكيفية اعطائهم المواد وتقسيمها على الحصص الدراسية، مع الحفاظ على الارشادات الصحية في الوقت نفسه".

وبين ان "اللجنة اقترحت انهاء العام الدراسي الحالي، على ان يكون هنالك امتحان نهائي حضوري لطلبة الصفوف المنتهية، والتشديد على ضرورة الالتزام بالارشادات الصحية في القاعات الامتحانية، واحتساب درجة نصف السنة لباقي المراحل الدراسية غير المنتهية كما حصل خلال العام الدراسي الماضي".

واكد المكصوصي ان وزارة التربية سيكون لها القرار الاول والاخير في هذا الامر والذي من الممكن ان يصدر الاسبوع القادم.

 

وأعلنت لجنة التربية النيابية، الثلاثاء، عزمها عقد اجتماع بشأن إنهاء العام الدراسي الحالي.

وقال عضو اللجنة صفاء الغانم في تصريح للصحيفة الرسمية تابعه "ناس"، (18 أيار 2021)، إن "اعضاء اللجنة يستعدون لعقد اجتماع مع وزارة التربية الاسبوع المقبل لمناقشة مقترح انهاء العام الدراسي 2020 ــ 2021، أو جعل الامتحانات إلكترونية لما تبقى من الفصل الثاني".  

وأضاف، أن "اللجنة تسعى لإنهاء العام الدراسي والاعتماد على درجات نصف السنة للمساهمة في إيقاف انتشار الجائحة بين الطلبة".  

وأوضح الغانم، أن "الاجتماع سيكون فاصلا لحسم الشائعات المتداولة عبر القنوات الفضائية والمواقع الالكترونية المتعلقة بإنهاء العام الدراسي الحالي، حيث لايوجد أي إجراء تم اتخاذه بهذا الصدد، وأن اللجنة ستناقش هذا الأمر كمقترح بسبب ارتباط مصير الطلبة والتلاميذ بالموقف الوبائي العام للبلد".  

وأشار إلى أن "مقترح ايقاف الدوام الحضوري وتحويله إلى إلكتروني، له أثر ايجابي مباشر في خفض أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالمدارس، حيث سبق أن سجلت المؤسسات الصحية حالات بين الطلبة كان آخرها تسجيل 440 إصابة في إحدى مدارس محافظة البصرة منذ بدء الدوام الحضوري ما زاد الوضع خطورة على حياة الطلبة والهيئات التدريسية".  

وتابع، أن "اللجنة رصدت ايضا من خلال الجولات الميدانية في مختلف المحافظات أعداداً من الإصابات بين الطلبة والهيئات التدريسية وتم تسجيل ذلك بتقارير طبية من المراكز الصحية، لذا تم تقديم مقترح بإنهاء العام الدراسي".  

وتعتزم وزارة التربية رفع توصيات جديدة للجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية بشأن الدوام الحضوري وموعد الامتحانات.

 

وفي وقت سابق، اقترح مقرر لجنة التربية النيابية طعمة اللهيبي، اعتماد درجة نصف السنة درجة نهائية للمراحل غير المنتهية.

وذكر اللهيبي، للصحيفة الرسمية، وتابعه "ناس" (17 ايار 2021)، انه "بصدد تقديم مقترح الى لجنة التربية النيابية؛ لاعتماد درجة نصف السنة درجة نهائية للمراحل غير المنتهية".    

واضاف، ان "تقديم هذا المقترح؛ نتيجة الوضع الصحي وتزايد الاصابات، لأن عدد الاصابات ازداد بعد عودة الدوام في المدارس مما دفع لجنة الصحة والسلامة لاتخاذ خطوة باغلاق المدارس"، منوها بـ "امكانية اعتماد آلية العام الماضي لهذه السنة".    

واوضح، ان "الوضع الراهن للطلبة امام خيارين؛ إما اعتماد درجة نصف السنة كدرجة نهائية، أو البدء بالامتحانات، وهو امر صعب لكون الطالب لم يتلق جميع المادة العلمية المقررة له بصورة جيدة لكثرة العطل وغيرها من الامور".    

وتابع اللهيبي، "بالنسبة للمراحل المنتهية، فلابد للطلاب من اداء الامتحانات لاسيما السادس الاعدادي".