Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

حددت الجهة المخولة

حقيقة اشتباك أحد الفصائل المسلحة مع قوة في القصور.. نفي من قيادة عمليات البصرة!

2021.05.13 - 09:42
App store icon Play store icon Play store icon
حقيقة اشتباك أحد الفصائل المسلحة مع قوة في القصور.. نفي من قيادة عمليات البصرة!

بغداد - ناس

نفت عمليات البصرة، الخميس، تصريحاً منسوباً لقائدها اللواء الركن أكرم صدام.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وذكرت العمليات في بيان لها، تلقى "ناس" نسخة منه، (13 ايار 2021)، أن "بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تناقلت تصريحاً نُسِبَ لقائد عمليات البصرة بخصوص حصول مناوشات بين القوات الأمنية وأحد الفصائل المسلحة".

وأضافت "نحن في مقر قيادة عمليات البصرة ننفي هذة التسريبات الإعلامية "،مبينةً أن قائد العمليات لم يصرِّح إلى أي وسيلة أو جهة إعلامية كون المخوَّل الوحيد لتلك التصريحات هي خلية الإعلام الأمني حصراً لذلك وجب التنويه".

 

ونشرت وسائل إعلام، في وقت سابق تصريحاً منسوباً لقائد العمليات صدام مدنف، قال فيه إن "عملية إطلاق النار داخل القصور الرئاسية هي بسبب قيام قوة أمنية خاصة جاءت من بغداد لاعتقال شخص مطلوب للقوات الأمنية".  

واضاف، "عند تحرك تلك القوة إلى منزل المطلوب لم تجده وبالتالي غادرت دون عملية اعتقال هذا المتهم، لكن معلومات وردت لأحد الفصائل الموجودة بالقصور ان القوة المداهمة لهذا المطلوب والمنتمي لهم هي من خلية الصقور وبالتالي تم اطلاق النار على خلية الصقور الموجودة داخل القصور الرئاسية رغم ان الصقور لم يكن لهم اي علم بعملية المداهمة وتم تدخل القيادات الامنية وحل القضية دون اي اصابات كما تحدث البعض".