Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

ما مصير التجاوزات؟

أمين بغداد يتحدث عن عمليات إكساء العاصمة والمبالغ المرصودة لإصلاح الجسور

2021.05.05 - 23:03
App store icon Play store icon Play store icon
أمين بغداد يتحدث عن عمليات إكساء العاصمة والمبالغ المرصودة لإصلاح الجسور

بغداد – ناس

أعلن أمين بغداد علاء معن، الأربعاء، عن مساحة الإكساء الكلية التي يستهدفها مشروع "نهضة بغداد".

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال معن خلال حوار مع الزميل كريم حمادي تابعه "ناس"، (5 أيار 2021)، إنه "اعلنا عن مشروع كبير باسم نهضة بغداد، وقمنا بإكساء مليون متر مربع ضمن المشروع الذي يهدف إلى إكساء 16 مليون متر مربع في العاصمة".

وأضاف، أن "هناك تجاوزات من قبل أصحاب المحال التجارية وكذلك بعض المواطنين من خلال بناء منازل تجاوز، وهؤلاء يفترشون الأرض لولا هذه المنازل"، مبينا أن "عدداً من المتجاوزين من أصحاب المحلات والمواطنين الذي يفترشون الأرض لكسب قوتهم يجب توفير البديل لهم قبل إزالتهم، ونسعى إلى توفير ساحات لهؤلاء المتجاوزين قبل إزالة تجاوزاتهم".

وتابع، أن "واقع العاصمة مؤلم ولا يتناسب مع تأريخها، والحكومة الحالية تبحث عن رؤية جديدة لواقع العاصمة"، مبينا أن "الأشهر الماضية شهدت وجود أداء جديد في الأمانة"

وبين، أن "الفساد وسوء التخطيط والإدارة تسببت بتداعيات كبيرة على الأمانة، والدولة يجب أن تكون محددة بسياسات ويتولى القطاع الخاص تنفيذها".

ولفت إلى أن "الأمانة مسؤولة عن حدود التصميم الأساس للعاصمة، وهي متكونة من 14 دائرة بلدية، وتحتوي على 40 ألف موظف بين دائميين وعقود وأجور يومية".

وأشار إلى أنه "نعاني من نقص كبير في الآليات التابعة لأمانة العاصمة"، مبينا أنه "لا توجد سياسة إسكانية صحيحة وتقسيم العقارات دمر البنى التحتية".

وأضاف، أنه "تم تخصيص 115 ملياراً دينار لإكساء الشوارع، و30 ملياراً دينار لترميم التكسرات في الجسور"، مبينا أن "موازنة 2021 خصصت 30% من الموازنة الاستثمارية للعاصمة إلى الأمانة".

 

وكشف معن، في وقت سابق، عن انتقالة في واقع النظافة بالعاصمة، مؤكدا التوجه قريبا نحو عملية فرز وتدوير النفايات والإفادة منها في مجال الطاقة الكهربائية وصنع الاسمدة.  

وقال معن خلال استضافته في برنامج "فوانيس سياسية" على قناة الفرات ، تابعه "ناس"، (30 تيسان 2021)، أنه "خلال الاشهر القليلة الماضية نحضر لانتقالة كبيرة بعملية تقديم الخدمات لمدينة بغداد اهمها واقع النظافة"، مضيفا "نتجه نحو عملية فرز وتدوير النفايات والافادة منها في مجال الطاقة الكهربائية وصنع الاسمدة وستشهد بغداد قريباً هذا المشروع".  

وتابع، أن "واقع النظافة يرتبط بشوارع معبدة وخالية من التجاوزات ومدينة منظمة وخلق ثقافة لدى المواطن للتعاون المثمر"، مؤكدا "وجهنا الدوائر البلدية بتكثيف اعمال النظافة ايام حظر التجوال وخلال الوجبات المسائية في الايام الاخرى، ونحن نسعى لتطوير العاصمة بحيث تصبح شوارعها وواجهاتها اجمل".  

وأشار الى "اهتمام الامانة بالواقع البيئي لمدينة بغداد ونسعى للحد من حالات التلوث بالتعاون مع الادارة الحكومية".  

وقال إنه "الماء المنتج من مشاريع امانة بغداد مطابق لمعايير منظمة الصحة العالمية وهناك ١١٠٠ فحص مختبري يومياً للتأكد من سلامته، وإن مشكلة سلامة الماء المنتج تعتمد على كثرة التجاوزات الطارئة على الشبكة والعشوائيات والتقادم الزمني للشبكة في بعض المناطق".  

ولفت الى أن "حصة الفرد من الماء الذي تنتجه الامانة (٥٠٠) لتر يومياً وهي اعلى نسبة مقررة الامر الذي دعا وزارة التخطيط لعدم السماح بتنفيذ اي مشاريع جديدة لانتاج الماء سوى الخزانات".  

من جانب أخر قال إن "هناك ١١٢ منطقة تجاوز وعشوائية في بغداد، وإن بغداد من عام ١٩٨٠ ولغاية ٢٠٢٠ مرت بظروف قاسية وهي بحاجة الى تعاون ودعم الجميع".  

وأكد معن "نعمل على تطبيق القانون بحق المتجاوزين وازالة اي تجاوز دون النظر بالجهة التابع له وهناك متابعة من قبل رئيس الوزراء ورئيس مجلس القضاء الاعلى لملف التجاوزات"، مضيفا أنه "أزيلت تجاوزات مهمة على ضفاف نهر دجلة بغض النظر عن الجهات المتجاوزة".  

وتابع، "القانون يمنع تقديم الخدمات للمناطق المتجاوز عليها وهناك خطط لايجاد حل قانوني وجذري" .  

وقال معن "نعمل على تنفيذ مشاريع الاكساء ليلاً وايام حظر التجوال"، مبينا "انجزنا اكساء مليون م٢ من حملة الاكساء الكبرى التي تشمل (١٦) مليون م٢ موثقة بالارقام من ايراداتنا ونسعى لزيادة تلك الايرادات ضمن خططنا لهذا العام".  

وأشار الى "دراسة مرورية لبغداد والسيد رئيس الوزراء مهتم كثيراً بمشروع الطريق الحلقي الرابع حول بغداد بطول ٩٦ كم".  

وقال "رفعنا مجموعة توصيات لرئيس الوزراء لتغيير بعض المدراء واشرنا الخلل وسيتخذ القرار بصددها قريباً".  

وعبر معن عن فرحه "من ملاحظة المواطنين لجهودنا خلال زيارة قداسة البابا ونؤكد انها جهود مستمرة لتشمل جميع المناطق".