Shadow Shadow
كـل الأخبار

تأكيد عراقي- إيراني على تخفيف حدة التوترات في المنطقة والتزام الحوار

2021.04.14 - 12:31
App store icon Play store icon Play store icon
تأكيد عراقي- إيراني على تخفيف حدة التوترات في المنطقة والتزام الحوار

بغداد - ناس

تبادل رئيس الجمهورية برهم صالح، الاربعاء، مع الرئيس الإيراني حسن روحاني، التهاني م بمناسبة حلول شهر رمضان، فيما بحث الجانبين العلاقات الثنائية  وسبل تطويرها في مختلف المجالات وبما يخدم مصالح الشعبين وبما يعزز العلاقات المتينة بين البلدين.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (14 نيسان 2021)، ان "رئيس الجمهورية برهم صالح، أجرى اتصالاً هاتفياً مع الرئيس الإيراني حسن روحاني، حيث جرى خلال الاتصال تبادل التهاني بحلول شهر رمضان المبارك، و تمنى الرئيسان للشعبين الصديقين مزيداً من الاستقرار والرخاء والتقدم".

واضاف البيان انه "تم، خلال الاتصال الهاتفي، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطويرها في مختلف المجالات وبما يخدم مصالح الشعبين وبما يعزز العلاقات المتينة بين البلدين، كما جرى بحث تطورات الأوضاع في المنطقة ذات الاهتمام المشترك".


وتم التأكيد بحسب البيان على "أهمية تخفيف حدة التوترات في المنطقة، والتزام الحوار والتلاقي في حسم المسائل العالقة، والتكاتف في مواجهة التحديات المختلفة، وخصوصا جائحة كورونا والعمل على الحَدً من تداعياتها الصحية والاقتصادية، والعمل على تثبيت الأمن والاستقرار في المنطقة".

 

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال اتصال مع نظيره العراقي برهم صالح، إن "الأمريكيين يلعبون لعبة مزدوجة في محاربة الإرهاب"، معتبرا أن أعمالهم على الحدود العراقية السورية غامضة.  

وشدد روحاني على أنه "لطالما لعب الأمريكيون دورا مدمرا في المنطقة، ولم يساعد وجود القوات الأمريكية في المنطقة على إرساء السلام والاستقرار"، مؤكدا أنه "يمكن لطهران وبغداد لعب دور مهم في التطورات الإقليمية من خلال تطوير التعاون الثنائي والإقليمي".  

وقال روحاني إن "أمن العراق من أمن إيران، وتعزيز قوة العراق واستقلاله والارتقاء بمكانته الإقليمية والدولية أمر مهم بالنسبة لإيران".  

 وأكد الرئيس الإيراني أن "بلاده تعارض أي تدخل خارجي في الشؤون الداخلية للعراق، وتعتبره مضرا بالعراق والمنطقة بأسرها، معربا عن اعتقاده بأن أمن المنطقة يجب أن توفره دول المنطقة نفسها".  

من جهة أخرى، نقلت الرئاسة الإيرانية عن الرئيس العراقي قوله إن "قرار الحكومة العراقية إنهاء وجود القوات الأجنبية في هذا البلد هو قرار جاد، وفي هذا الصدد جرت مفاوضات استراتيجية ومستمرة مع الأمريكيين، ستستمر حتى تحقيق النتيجة النهائية".