Shadow Shadow
كـل الأخبار

مصطفى الكاظمي يصل إلى السعودية في زيارة رسمية

2021.03.31 - 14:26
App store icon Play store icon Play store icon
مصطفى الكاظمي يصل إلى السعودية في زيارة رسمية

بغداد - ناس

وصل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاربعاء، الى المملكة العربية السعودية في زيارته الرسمية.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وكان رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي قد غادر، في وقت سابق اليوم الاربعاء، العاصمة بغداد متوجهاً الى المملكة العربية السعودية على راس وفد حكومي.  

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (31 اذار 2021)، ان "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي غادر، اليوم الاربعاء، العاصمة بغداد متوجها الى المملكة العربية السعودية، على راس وفد حكومي ، وذلك في زيارة رسمية تهدف الى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في جميع المجالات".  

واضاف البيان ان "الكاظمي سيلتقي خلال الزيارة، بالمسؤولين في المملكة العربية السعودية لبحث عدد من الملفات وتعزيز التعاون المشترك بين بغداد والرياض".  

  

me_ga.php?id=15878me_ga.php?id=15877  

و أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاربعاء، أن هدف زيارته الرسمية الى المملكة العربية السعودية هو لتوطيد العلاقات وبحث آفاق التعاون بين البلدين.  

وقال الكاظمي في تغريدة، تابعها "ناس"، (31 آذار 2021)، "نتوجّه اليوم إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة، في زيارة رسمية هدفها توطيد العلاقات المتميزة بين بلدينا الشقيقين، وإرساء آفاق التعاون الأخوي بين دول المنطقة، بما يخدم شعوبنا ويحقق الاستقرار ويكرّس قيم البناء والتكامل، انطلاقاً من المشتركات التي تجمعنا".    

ويتوجه رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي رفقة فريق حكومي يضم عدداً من الوزراء واعضاء المجلس التنسيقي العراقي السعودي، اليوم الأربعاء الى السعودية، تلبية لدعوة تلقاها من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.  

وعدّ مستشار رئيس الوزراء، حسين علاوي، في حديث للصحيفة الرسمية، وتابعه "ناس" (31 اذار 2021)،  الزيارة بأنها "مهمة وتجيء في ظرف استثنائي وتم الترتيب لها في الزيارات السابقة التي قام بها اعضاء الفريق الحكومي والمجلس التنسيقي العراقي السعودي الذي يترأسه عن الجانب العراقي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية علي عبد الأمير علاوي".      

وأضاف علاوي أن "الزيارة ستبحث عدداً من الملفات التي تحظى باهتمام البلدين الشقيقين، من بينها سبل مواجهة الازمات الموجودة في المنطقة والتنسيق الاقتصادي ودعم خطط التنمية والاستثمار التي عرضتها هيئة الاستثمار الوطنية العراقية على الشركات السعودية  والتسهيلات التي ستقدمها الحكومة العراقية للشركات السعودية والتوجه نحو إنشاء مشاريع مشتركة".      

بدوره، أكد سفير المملكة العربية السعودية في العراق، عبد العزيز الشمري، أن "زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى المملكة تأتي في توقيت مهم وستجري مناقشة عدد من القضايا السياسية والأمنية والاقتصادية، وسيجري توقيع عدد من الاتفاقيات في مجالات عدة".      

وشدد السفير، في تصريح صحفي، على "أهمية العلاقة بين البلدين، مضيفاً أن هناك نية لزيادة المنافذ الحدودية مع العراق، وأن يعمل منفذ عرعر على مدار الساعة".      

وبخصوص هدية العاهل السعودي المتمثلة بالملعب الدولي، أوضح أن "هناك اجتماعات مستمرة لاستكمال إجراءات العمل".      

أما بخصوص المجلس التنسيقي بين المملكة والعراق، فقد أشار السفير إلى "تواصل الاجتماعات"، لافتاً إلى أن "اجتماعاً مهما سيعقد قريباً بين رجال الأعمال من البلدين".