Shadow Shadow
كـل الأخبار

طهران في موقف شديد اللهجة: لا مفاوضات جديدة ولا اتفاقاً آخر حول الملف النووي

2021.01.23 - 13:11
App store icon Play store icon Play store icon
طهران في موقف شديد اللهجة: لا مفاوضات جديدة ولا اتفاقاً آخر حول الملف النووي

بغداد - ناس

أكد كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، السبت، أنه لن يكون هناك "اتفاق نووي+" ولا اتفاق جديد ولا مفاوضات جديدة حول الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع الدول الست الكبرى عام 2015.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال عراقجي، في مقابلة مع صحيفة "لاربوبلیكا" الإيطالية، ونقلتها وسائل إعلام إيرانية، "نحن مستعدون للوفاء بجميع التزاماتنا بموجب الاتفاق النووي، بشرط أن يفي الأمريكيون أيضا بالتزاماتهم ويرفعون العقوبات، ولكن لن يكون هناك اتفاق نووي+ ولا اتفاق جديد ولا مفاوضات جديدة حول الاتفاق النووي".

وأضاف "في الوقت الحالي ليس لدينا أي اهتمام بأي اتصال مباشر مع الإدارة الأمريكية الجديدة، ونعتقد أن الاتفاق النووي هو المكان الصحيح ويجب إجراء المحادثات ضمن هذا الاتفاق".

وتابع عراقجي، أن" طلب إيران واقعي، وهو أن ترفع الولايات المتحدة العقوبات وتعود إلى الاتفاق النووي وأنا لا أرى أي بديل آخر لذلك"، لافتا إلى أنه "ليس لدينا موقف خاص تجاه انتقال السلطة بين الإدارتين في الولايات المتحدة، نحن فقط ننتظر لنرى كيف يريد الرئيس الأمريكي الجديد تصحيح أخطاء ترامب السابقة".

 

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني، في وقت سابق، إن بلاد سترحب بالعودة إلى الاتفاق النووي في حال أعلن الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن "التوبة"، وعاد إلى المسار القانوني.  

وأضاف روحاني، في حديث، تابعه "ناس" (6 كانون الثاني 2021)، أن "إيران ستعود إلى الوفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي إذا التزم الطرف المقابل بتعهداته، معتبرا أن استمرار عدم التزام الطرف المقابل بتعهداته لن يخضع إيران أو يجعلها تستسلم".  

وكانت إيران أعلنت هذا الأسبوع أنها رفعت نسبة تخصيب اليورانيوم في موقع فوردو النووي إلى 20% بعدما كان نحو 4% بموجب الاتفاق النووي الإيراني.  

وقالت واشنطن تعليقا على الخطوة الإيرانية، إن ذلك يعتبر "محاولة واضحة لزيادة حملة الابتزاز النووي وهي محاولة ستستمر بالفشل".