Shadow Shadow
كـل الأخبار

الصدر يغرد حول مقترح المفوضية لتأجيل الانتخابات

2021.01.18 - 22:30
App store icon Play store icon Play store icon
الصدر يغرد حول مقترح المفوضية لتأجيل الانتخابات

بغداد - ناس

علق زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، على مقترح المفوضية العليا للانتخابات، الخاص بتأجيل اقتراع حزيران.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال الصدر في تدوينة، تابعها "ناس"، (18 كانون الثاني 2021)، "نأمل أن يكون اقتراح مفوضية الانتخابات اقتراحا مهنيا خالصا لإتمام كل آليات الانتخابات وإجرائها بإجراءات مقبولة".

وأضاف، "كما نأمل أن تكون بعيدة عن التدخلات السياسية والحزبية والطائفية والعرقية، فإذا كان التأجيل لأسباب مهنية فسنذعن وإلا فانتظروا قرارنا،"، مبينا "على أن يكون آخر تأجيل للانتخابات المبكرة التي وعدت الحكومة بإجرائها لدرء الفساد والظلم والاحتلال والتطبيع".

me_ga.php?id=11785

 

ونفى تحالف القوى العراقية بزعامة محمد الحلبوسي، الاثنين، صدور أي بيان أو موقف منه حول موعد الانتخابات.  

واكد رئيس التحالف النائب محمد تميم في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه (18 كانون الثاني 2021)، "موقف التحالف الثابت بدعم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لإجراء انتخابات مبكرة نزيهة وشفافة، تعبّر عن إرادة الناخب بعيداً عن استخدام المال السياسي وترهيب السلاح للتأثير على خيارات الناخبين".  

ودعا تميم الحكومة إلى "اتخاذ الخطوات اللازمة وتهيئة الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات المبكرة الحرة و النزيهة".  

في السياق، قال مصدر في التحالف، إن "خلافاً نشب داخل التحالف، على خلفية الموقف من النائب وعضو التحالف محمد الكربولي" الذي قال المصدر إنه "ينوي الترشح ضمن قوائم تابعة لزعيم حزب الجماهير أحمد الجبوري (أبو مازن)".  

وتابع "يتعلق الخلاف أيضاً بأنباء عن ضغوطات للحصول على مناصب حكومية، واستخدام التصعيد الإعلامي، سيما الطائفي، لحصد مكاسب".  

المصدر أضاف إن "قوى ضمن التحالف، كانت قد طالبت سابقاً بمراجعة أسماء الشخصيات التي سيُعلن ترشحها على قوائم تحالف القوى، وابعاد الشخصيات التي تواجه شبهات".  

 

وعبر تحالف الفتح، الاثنين، عن "انزعاجه الشديد" من مقترح المفوضية العليا للانتخابات بتأجيل اقتراع حزيران المقبل.  

وقال التحالف في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (18 كانون الثاني 2021)، إنه "يعرب عن انزعاجه الشديد لتأجيل موعد الانتخابات المبكرة الذي كان مقرراً في 2021/6/6"، مبينا أن هذا "يخالف كل ما جرى الاتفاق عليه بأن تكون الانتخابات في فترة أقصاها سنة واحدة من تشكيل الحكومة".  

وأضاف "نخشى من أن يكون هذا التأجيل سبباً في تأخيرها الى 2022 ، لذلك نصمّم على ضرورة إجراء الانتخابات المبكرة في موعدها الجديد"، مؤكدا "لا نقبل بأي تأجيل آخر".  

وحث تحالف الفتح "الحكومة ومفوضية الانتخابات على العمل بجدية أكبر وإكمال البطاقة البايومترية لضمان نزاهة وشفافية الانتخابات، وعلى الحكومة الإيفاء بالتزاماتها وتحقيق المناخات المناسبة لإجراء الانتخابات المبكرة".