Shadow Shadow
كـل الأخبار

أكد استقلاله ونفى صلته بسائرون

الوائلي: حميد الغزي يؤسس لحملة ’غير مسبوقة’ في الجنوب لإعمار ذي قار

2021.01.12 - 22:42
App store icon Play store icon Play store icon
الوائلي: حميد الغزي يؤسس لحملة ’غير مسبوقة’ في الجنوب لإعمار ذي قار

بغداد – ناس

عبّر محافظ ذي قار ناظم الوائلي، الثلاثاء، عن تفاؤله بحملة إعمار يجري تنفيذها في المحافظة، مشيداً بأمين عام مجلس الوزراء حميد الغزي، فيما نفى الوائلي ارتباطه بأي جهات حزبية بما فيها تحالف سائرون.

 

وقال الوائلي في حديث لبرنامج "أو أدنى" الذي يقدمه الزميل سامر جواد، وتابعه "ناس" (12 كانون الثاني 2021)، "مازلت مستقلاً والدليل، كل الجهات الحزبية تهاجمني بمَن فيها كتلة سائرون، حتى باتوا يصفوني بـ "شريح القاضي".

وحول علاقته بالأمين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي، ذكر الوائلي ان "الغزي لم يتصل بي ولا مرة منذ أن توليت المنصب، ولم يطلب مني تعيين أو اقالة أي شخص".

وأضاف ان "الغزي وضع حجر الاساس لاعمار الناصرية  وحقق مشاريع كبيرة في ذي قار"، موضحاً أن "تخصيص صندوق لإعمار محافظة ذي قار سابقة في الجنوب، فلم يتم تخصيص صندوق إعمار في أي محافظة باستثناء المحافظات الغربية، وكل هذه بجهود الامين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي".

وحول حصة ذي قار من موازنة 2021، قال الوائلي انه "تم تخصيص ترليون و300 مليار في قانون الموازنة للمحافظة، بجهود حميد الغزي"، مؤكداً "العمل على استكمال المشاريع المتوقفة وتشغيل المدارس المعطلة".

 

وألمح الوائلي، الى مسؤولية خلية الأزمة عن توتر الأوضاع في المحافظة، فيما أشار الى أن الملف الأمني في المحافظة انتقل الى خلية الأزمة برئاسة مستشار الأمن القومي قاسم الاعرجي.  

وقال الوائلي في حديث لبرنامج "أو أدنى" الذي يقدمه الزميل سامر جواد، وتابعه "ناس" إن "الناشط المدني احسان الهلالي (ابو كوثر) الذي تم اعتقاله مؤخراً وعلى إثره شهدت المحافظة تصعيداً في الاحتجاجات، كان له دور كبير في التهدئة  ومنع قطع الطرق والجسور"، لافتاً الى أن "الهلالي كان في زيارات مستمرة للمحافظة لتهدئة الشارع، ولم أشهد له أي دور سلبي منذ  أن توليت المنصب".  

وأضاف الوائلي ان "خلية الازمة لم تصادر قرارتنا لكن الملف الامني في المحافظة انتقل لها، وهي من أحضرت قوات ممسكة بالأرض وحالياً تدير الملف الامني بشكل كامل".  

وحول استهداف منازل الناشطين وحملات الاعتقال، قال الوائلي "سجلت اخبارات لدى مراكز الشرطة والمحاكم حول استهداف منازل الناشطين، ولم تسفر النتائج حتى الان عن تعيين الجهات التي تقوم باستهدافهم"، لافتاً الى ان "خلية الازمة هي من يجب أن ترد على سؤال سبب حملات الاعتقال بحق الناشطين".  

واشار الوائلي الى ان "ناشطي ذي قار جميعهم أصلاء، وأنا حميتهم منذ أن استلمت المنصب، و لم يتم اعتقال اي ناشط خلال فترتي، رغم الضغوط  الحزبية والشعبية التي تحملتها، وذلك من أجل قيادة المحافظة بهدوء، باستثناء قضية سجاد العراقي وهي قضية استثنائية وخارج المألوف وحدثت في منطقة شبه معزولة".  

وتابع "هناك أوامر قبض صادرة بحق متهمين اثنين في قضية اختطاف الناشط سجاد العراقي" مبيناً أنه "يحث القوات الأمنية بشكل مستمر على ملاحقة المتهمين".     

وأضاف "التقيت سجاد العراقي، وكان شاباً مثقفاً، ويمتلك وعياً أكبر من عمره، ومازلنا نتابع قضيته".     

وبشأن ما إذا كان يتوقع أن يكون سجاد مازال على قيد الحياة، قال الوائلي "أتوقع أنه مازال حياً، وذلك لأنه لم يُعلن عن وفاته، كل شخص لم يُعلن عن وفاته هو في حكم الحي".      

  

ورداً على سؤال حول تقييم أداء عمل خلية الازمة برئاسة مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي، بدا الوائلي متردداً بالجواب، قائلاً: "يجب مراجعة تصريحات المتظاهرين وشيوخ ووجهاء المحافظة حول عملها".