Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

تقرير: إسرائيل فتحت اتصالات مع 10 دول إسلامية من أجل ’التطبيع’

2020.12.13 - 14:56
App store icon Play store icon Play store icon
تقرير: إسرائيل فتحت اتصالات مع 10 دول إسلامية من أجل ’التطبيع’

بغداد - ناس 

كشفت هيئة البث الإسرائيلي، الأحد، عن اجراء اتصالات بشأن التطبيع مع 10 دول إسلامية أخرى، وذلك بعد يوم من تكهن تقرير للقناة 13 أن سلطنة عمان ستكون الدولة المطبعة التالية.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

ونقلت هيئة البث عن مسؤول رفيع أن "إسرائيل تجري اتصالات مع باكستان وإندونيسيا والنيجر ومالي وجيبوتي وموريتانيا وجزر القمر وبروناي وبنغلادش والمالديف".

وكان تقرير  القناة 13 الإسرائيلية ذكر أن "السعودية تعمل مع إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لدفع العديد من الدول الأخرى على توقيع اتفاقيات تطبيع مع إسرائيل، ربما قبل أن تتولى إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن السلطة الشهر المقبل".

وقال التقرير إن "ولي العهد محمد بن سلمان كان يتابع الأمر عن كثب، في محاولة للتمهيد لصفقة إسرائيلية سعودية نهائية. كما تكهن التقرير بأن سلطنة عمان، التي أشادت بالاتفاق الإسرائيلي المغربي، ستكون التالية".

وذكر أيضا أن "إندونيسيا، أكبر دولة إسلامية في العالم من حيث عدد السكان، حريصة على إقامة علاقات عامة مع إسرائيل".

وقالت القناة 13 إنه "بينما من غير المرجح التوصل إلى اتفاق تطبيع كامل مع السعودية في الأسابيع المقبلة، فقد يكون من الممكن إقناع الرياض باتخاذ خطوات أصغر نحو التطبيع".

وقالت مصادر دبلوماسية للقناة 12 الإسرائيلية، الجمعة، إن "السعودية لعبت دورا في اتفاق التطبيع الذي توسط فيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب بين إسرائيل والمغرب"، بينما تكهن تقرير للقناة 13 أن سلطنة عمان ستكون الدولة المطبعة التالية.

وبعد الإعلان الإماراتي الإسرائيلي في أغسطس الماضي عن تطبيع العلاقات بينهما، وافقت السعودية على السماح للرحلات الجوية الإسرائيلية باستخدام مجالها الجوي.

وفي نفس السياق، أكدت مصادر دبلوماسية للقناة 12 الإسرائيلية، الجمعة الماضية، أن "السعودية لعبت دورا في اتفاق التطبيع الذي توسط فيه ترامب بين إسرائيل والمغرب".

وأوضحت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" أن التقرير لم يذكر بالتفصيل دور السعودية في الاتفاق الذي اُعلن عنه الخميس. كما لم تعلق الرياض رسميا.

وأشارت مصادر دبلوماسية إسرائيلية، لم تذكر اسمها، للقناة التلفزيونية، إنه من "المحتمل جدا" أن تكون الرياض مستعدة أيضا لتطبيع العلاقات مع إسرائيل قريبا، رغم غضب السعودية من تسريب إسرائيل لقاء عقد الشهر الماضي بين رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو وبن سلمان في منتجع نيوم السعودي.

وأبرمت الإمارات والبحرين والسودان والمغرب اتفاقات تطبيع مع إسرائيل في مساع مدفوعة جزئيا بجهود تقودها الولايات المتحدة لتشكيل جبهة موحدة في مواجهة إيران، وتحجيم نفوذ طهران في المنطقة.

الحرة