Shadow Shadow
كـل الأخبار

الهجرة تعلن موقفها من اللاجئين السوريين في مخيمات الإقليم

2020.12.01 - 19:55
App store icon Play store icon Play store icon
الهجرة تعلن موقفها من اللاجئين السوريين في مخيمات الإقليم

بغداد - ناس

أكدت وزارة الهجرة والمهجرين، الثلاثاء، مضيها بتقديم الدعم للنازحين السوريين في العراق.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال المتحدث باسم الوزارة كريم النوري في تصريح للوكالة الرسمية، تابعه "ناس"، (1 كانون الاول 2020)، إن "ملف مخيمات النازحين السوريين الموجودة في إقليم كردستان يحظى باهتمام الوزارة التي تعمل على وفق المعايير الإنسانية والدولية".

وأضاف أن "السوريين المتواجدين هم ضيوف على العراق وبرعاية الحكومة والوزارة وبقاؤهم من عدمه مرهون برغبتهم"، مشدداً على "استمرار تقديم الإغاثة لتلك العوائل وتقديم المساعدات لها".

من جانب آخر كشف النوري، عن أن "حسم ملف المنتمين قصراً مع عصابات داعش الإرهابية بيد الأجهزة الأمنية والسلطة القضائية، ولحين اتخاذ إجراء بحقهم ستبقى الوزارة تعاملهم من منظور إنساني"، مبيناً أن "الوزارة دعت جميع المنظمات الدولية للتعامل بواقعية مع هذا الملف لتنفيذ برامج باتجاه تلك العائلات وتأهيل شبابها ودمجهم وجعلهم منتجين في المجتمع".

وأشار إلى أن "مهام الوزارة تنحصر بتقديم المأوى والغذاء إلى النازحين، أما في ما يتعلق بالمؤشرات الأمنية وصلاحيات العائدين، فهي من اختصاص الجهات الأمنية المعنية كالأمن الوطني والاستخبارات"، مؤكداً "حرص الوزارة على تنفيذ الأوامر الصادرة من الحكومة وتحقيق البرنامج الحكومي".

 

وأغلقت محافظة كركوك، آخر المخيمات الخاصة بالنازحين، ضمن خطة حكومية تستهدف إلى إنهاء ملف النزوح في البلاد بشكل عام، فيما كانت طفلة لم تبلغ عامها الثالث هي آخر المغادرين، مع عائلتها.   

وقال مراسل "ناس"، (1 كانون الاول 2020)، إنه تم إغلاق آخر مخيم للنازحين (ليلان) بعد إعادة جميع الساكنين فيه، إلى مناطقهم.   

وأشار إلى أن المخيم الذي أغلق هو سابع مخيم في كركوك احتضن النازحين منذ نهاية العام 2014 وكان اليوم هو الأخير في ملف النزوح.   

ولفت إلى أن طفلة لم تبلغ عامها الثالث كانت آخر شخص يغادر مخيمات النزوح في المدينة، ضمن عائلتها.    

me_ga.php?id=9209  

  

me_ga.php?id=9212me_ga.php?id=9210me_ga.php?id=9215me_ga.php?id=9211me_ga.php?id=9213me_ga.php?id=9214  

وأعلنت وزيرة الهجرة والمهجرين ايفان فائق جابر، السبت، عن خلو محافظة ديالى من مخيمات النزوح بعد اغلاق مخيم الوند الكرفاني في قضاء خانقين، وعودة جميع النازحين الى مناطقهم.  

وأكدت جابرو في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (28 تشرين الثاني 2020)، "خلو محافظة ديالى من مخيمات النزوح بعد اغلاق مخيم الوند الكرفاني في قضاء خانقين، وعودة اخر (93) اسرة نازحة بواقع (586) شخصاً الى مناطق سكناهم الاصلية في اقضية ونواحي المحافظة، وذلك ضمن خطة الطوارئ التي تنظمها الوزارة لإعادة النازحين".     

واضافت أن "المخيم كانت تقطنه (1,900) اسرة نازحة بواقع (11,400) فرداً"، مشيرة الى "الجهود المبذولة من قبل كوادر الوزارة ومحافظة ديالى وقيادة العمليات فيها الى جانب مساهمتهم في انجاح خطة طوارئ الوزارة الرامية الى اعادة العوائل النازحة الى مناطقها".    

وتابعت الوزيرة، أنه "يعد اتمام التدقيق الامني لهذه الاسر وبالتعاون مع  القوات الامنية تم ايصالها الى مناطق سكناها الاصلية".