Shadow Shadow
كـل الأخبار

وفق جدول زمني محدد

أول تعليق رسمي عراقي على انسحاب الدفعة الأولى من القوات الأميركية

2020.11.20 - 21:44
App store icon Play store icon Play store icon
أول تعليق رسمي عراقي على انسحاب الدفعة الأولى من القوات الأميركية

بغداد – ناس

أعلنت قيادة العمليات المشتركة، الجمعة، انسحاب أول دفعة من القوات الأميركية من العراق، وفقا للاتفاق المبرم مع واشنطن.

وقال المتحدث الرسمي باسم القيادة اللواء تحسين الخفاجي في تصريح لوسائل إعلام روسية، تابعها "ناس"، (20 تشرين الثاني 2020)، إن "القوات الأميركية في العراق ليست قتالية، مضيفا: "لدينا فقط الذين يلبون الدعم بالضربات الجوية لاستهداف فلول داعش، والدعم اللوجستي والاستشارة".

وأضاف "اليوم بدأت القوات الأمريكية بالانسحاب والعدد هو 500، الذين تم الإعلان عنهم وفق الاتفاق بين بغداد وواشنطن حديثا".

ولفت الخفاجي إلى أن "انسحاب القوات الأميركية من العراق سيتم خلال فترة قصيرة جدا، وفق جدول بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية، وحسب توقيتات زمنية محددة"، وفق ما نقلت "سبوتنيك". 

 

ودخل رتل أميركي محمل بمعدات ومواد لوجستية، الخميس، إلى قواعده بريف الحسكة السورية قادماً من الأراضي العراقية.  

وذكرت وكالة الأنباء السورية نقلاً عن مصادرها في قرية السويدية بريف اليعربية (19 تشرين الثاني 2020)، أن رتلاً مؤلفاً من 60 آلية يضم شاحنات مغلقة وناقلات وبرادات ترافقها مدرعات دخلت الأراضي السورية اليوم عبر معبر الوليد الحدودي.  

وأضافت الوكالة، أخرجت القوات الأميركية في وقت سابق اليوم رتلاً مؤلفاً من 30 آلية يضم آليات وصهاريج من قواعده المنتشرة في الجزيرة السورية إلى الأراضي العراقية.  

 

وقال مستشار الأمن القومي، قاسم الأعرجي، إن الاجتماع المشترك مع الجانب الاميركي، أكد على ضرورة التزام قوات التحالف بالأوامر العراقية في تحركاتها، لافتا الى وجود اجتماعات اخرى لحسم ملف اعادة انتشار القوات الاميركية.  

وذكر المكتب الاعلامي لمستشار الامن القومي، في بيان تلقى "ناس" نسخة منه (18 تشرين الثاني 2020)، أنه "حضر المستشار قاسم الأعرجي الاجتماع المشترك بين الجانبين العراقي والأمريكي، حول جدولة الانسحاب الأمريكي من العراق، بمشاركة وزير الخارجية، فؤاد حسين، ورئيس أركان الجيش، الفريق أول الركن عبدالأمير يارالله، ونائب قائد العمليات المشتركة، الفريق الركن عبدالأمير الشمري، ممثلين عن الجانب العراقي".  

وحضر عن الجانب الأمريكي، بحسب البيان، "السفير ماثيو تولر، وقائد التحالف الدولي في العراق وسوريا".  

واشار البيان الى ان "الاجتماع تطرق الى استمرار التعاون بين التحالف الدولي والقوات العراقية ضد تنظيم داعش الإرهابي، مع التأكيد على أن كل تحركات قوات التحالف هي بموافقة الجانب العراقي".  

واكد انه "تم الاتفاق على عقد اجتماعات اخرى، وصولا الى الاتفاق النهائي بشأن إعادة انتشار القوات الأمريكية خارج العراق".  

 

وأعلن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة كريستوفر ميللر، الثلاثاء، عن خفض عدد القوات الامريكية في العراق الى 2500 جندي، بناءً على توجيهات من الرئيس ترامب.  

وذكر ميللر، في تصريحات، نقلتها وسائل إعلام عالمية تابعها "ناس" (17 تشرين الثاني 2020)، ان "قرار خفض القوات اتخذ بناء على توجيهات الرئيس ترامب وبعد التشاور مع مجلس الأمن القومي والقادة العسكريين".  

واكد "خفض عدد القوات الأميركية في العراق من 3200 إلى 2500، مع بدء سحب جزء من القوات الأميركية من أفغانستان والعراق خلال الساعات المقبلة".