Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’يجب العمل على مدار الساعة’

الكاظمي لمفوضية الانتخابات: أصدرنا توجيهاً شاملاً.. اطلبوا ما تحتاجونه الآن

2020.11.15 - 15:24
App store icon Play store icon Play store icon
الكاظمي لمفوضية الانتخابات: أصدرنا توجيهاً شاملاً.. اطلبوا ما تحتاجونه الآن

بغداد – ناس

جدد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاحد، التزام الحكومة باجراء الانتخابات في موعدها المقرر.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان  تلقى "ناس" نسخة منه (15 تشرين الثاني 2020)، إن "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي وخلال استقباله أعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات اكد ان الحكومة ملتزمة بموعد الانتخابات المقرر في السادس من حزيران 2021".

واضاف الكاظمي، أن "الانتخابات المبكرة هي مهمة حكومتنا ومطلب الشعب وثورة تشرين".

وخطب الكاظمي أعضاء المفوضية بالقول، "ما تحتاجونه من متطلبات لإجراء الانتخابات بموعدها اطلبوها الآن، ليتم عرضها أمام مجلس الوزراء في أقرب جلسة، لكي يتم إقرار كل مطالبكم التي تؤدي لإجراء هذه المهمة التأريخية لحكومتنا".

وأكد الكاظمي، إصدار توجيهات إلى جميع الوزارات ومؤسسات الدولة بـ "تذليل العقبات والإجراءات البيروقراطية أمام مفوضية الانتخابات".

وأشار رئيس الوزراء، إلى أن "سجل الناخبين تحدٍ كبير، ويجب العمل على مدار الساعة من أجل توفير مستلزمات إنجاح الانتخابات".

 

وأكد رئيس الجمهورية برهم صالح، في وقت سابق السبت، ضرورة توفير متطلبات الانتخابات "النزيهة" في العراق، ومواصلة الحرب على الإرهاب، وذلك خلال لقائه الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جينين بلاسخارت.

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الجمهورية في بيان تلقى "ناس" نسخة منه (14 تشرين الثاني 2020)، أنه "استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح، الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت،  وجرى خلال اللقاء، التأكيد على ضرورة الشروع في الاستعدادات للانتخابات المقبلة عبر توفير أقصى درجات النزاهة والشفافية، وتنسيق الأمم المتحدة مع مفوضية الانتخابات في الرقابة عليها، لتعكس خيارات الناخبين الحقيقية في اختيار ممثليهم بعيداً عن سطوة السلاح والتزوير والتلاعب".

وشدد اللقاء بحسب البيان، "على أهمية تضافر الجهود الوطنية من أجل ترسيخ سلطة الدولة وسيادتها في فرض القانون وحماية المواطنين، ومواصلة الحرب على الإرهاب ومكافحة خلايا داعش التي تسعى لتعكير الأمن والاستقرار في عدد من المناطق".