Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

تحالف القرار يعلن تحفظه على المنهاج الوزاري الجديد ويشكل جبهة معارضة

2018.10.24 - 14:10
App store icon Play store icon Play store icon
تحالف القرار يعلن تحفظه على المنهاج الوزاري الجديد ويشكل جبهة معارضة

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 بغداد – ناس

أعلن تحالف القرار العراقي، الاربعاء، تشكيله "جبهة معارضة"، فيما كشف وجود تحفظات على منهاج الحكومة الجديدة المزمع اعلان تشكيلته اليوم.

وذكر بيان صادر عن المكتب الاعلامي للتحالف، تلقى "ناس"، نسخة منه، اليوم (24 تشرين الاول 2018)، أن "الأهداف العليا التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن هي الأساس، ولذلك يرى التحالف الذي يعتبر جزء من تحالف الاصلاح والاعمار، ان تجربته مع الشركاء سادها شرخ قوامه فقدان التشاور وغياب الرؤية المشتركة في عملية تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وبرنامجها ومنهاجها الوزاري".

وأضاف البيان، أن "شعار ابعاد الفاسدين بقي شعارا من غير جذور، وأن الكتل السياسية التي تواترت المعلومات بشأن فسادها قد كوفئت"، مبينا انه "تم شرعنة الأساليب اللاقانونية عبر التعامل مع الجهات التي قامت بشراء بعض النواب، ما يعني شراء ارادة الناخب العراقي ومخالفة قراره".

وأشار البيان، إلى أن "تمثيل المكون السني في الحكومة تمثيل ناقص وإحادي الجانب، فعلى عكس ما أوردته المعلومات بأن الوزارات الست للمكون ستوزع على ممثلي المكون في تحالفي الاصلاح والاعمار وتحالف البناء، فإن الواقع يشير أن الوزارات الست ذهبت لممثلي المكون في تحالف واحد وهو تحالف البناء".

ولفت البيان، إلى أن "المنهاج الوزاري لم يلب حاجات وتطلعات المجتمع، فغياب الرؤية المركزية لمشاكل وأزمات حادة كاعمار المدن المهدمة وإعادة النازحين ضمن توقيتات زمنية واضحة وتعويضهم، والتصدي للنوايا السياسية لمنع النازحين من العودة، كنازحي جرف الصخر أو مواطني مدينة بيجي وغيرها، فضلا عن غياب رؤية واضحة لتحقيق مصالحة وطنية ناجزة، كلها أمور تدل بوضوح على ضعف التشاور مع القيادات الأساسية التي تمتلك الرؤية وسبل الحل".

واعلن التلفزيون الرسمي، امس الثلاثاء (23 تشرين الاول 2018)، أن رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي، سيعرض حكومته رسميا في جلسة مجلس النواب اليوم، في الساعة الثامنة مساء.