Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’أوقفوا حملة الاعتقالات’

ناشطون من نينوى يوجهون نداءات إلى المحافظ والنواب ومجلس القضاء الأعلى

2020.11.06 - 19:13
App store icon Play store icon Play store icon
ناشطون من نينوى يوجهون نداءات إلى المحافظ والنواب ومجلس القضاء الأعلى

بغداد – ناس

دان شباب و ناشطي محافظة نينوى، الجمعة، الاعتقالات الاخيرة التي طالت بعض الناشطين، عادين إياها محاولة لـ"مصادرة الحريات" التي كفلها الدستور العراقي.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وجاء في بيان القاه عدد من الناشطين في مؤتمر صحفي تابعه "ناس" (6 تشرين الثاني 2020): "اهلنا في محافظة نينوى والعراق بشكل عام .. صدمنا اليوم بصدور اوامر إلقاء قبض على اربع من شباب وناشطي محافظة نينوى بسبب شكوى تقدم بها احد مسؤولي المحافظة ضدهم".

واضاف، "لاشك ان هذه الطرق التعسفية ومصادرة حرية الرأي التي كفلها الدستور العراقي تعتبر سابقة خطيرة في محافظة نينوى بشكل عام وعلى حرية الرأي والاعلام بشكل خاص".

وتابع، "فما قام به هؤلاء الشباب المدونون وغيرهم من الاعلاميين والصحافيين هو تسليط الضوء على التقصير الذي تعانيه الخدمات في المدينة وخصوصاً القطاع الصحي المدمر بشكل شبه كامل، و يجب أن تكون هناك مكاشفات واضحة وحقيقية بين الاعلام والمسؤول".

واكد البيان، "أننا في الوقت الذي نحترم و نقدر فيه قرارات القضاء العراقي ونزاهته، فإننا ندعو السيد رئيس مجلس القضاء الاعلى ومحافظ نينوى و نواب المحافظة بالتدخل لإنصاف هؤلاء الشباب".

واردف البيان "وسبق لهذا المسؤول ان نقل موظف من نينوى الى البصرة بسبب انتقاده له، واليوم تقدم بشكوى ضد اربعة ناشطين شباب".

وطالب البيان، "بتوجيه المسؤولين للانشغال بأمور أهم من ملاحقة الشباب واولها اصلاح حال دوائرهم المزري والذي يشكو منها مواطني المدينة ومحافظة نينوى بشكل عام".