Shadow Shadow
كـل الأخبار

انطلاق المباحثات بين بغداد والقاهرة برئاسة الكاظمي ونظيره المصري

2020.10.31 - 14:26
App store icon Play store icon Play store icon
انطلاق المباحثات بين بغداد والقاهرة برئاسة الكاظمي ونظيره المصري

بغداد- ناس 

انطلقت المباحثات المباشرة بين رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ونظيره المصري مصطفى مدبولي لتوقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم. 

وأكدت رئاسة الوزراء في بيان مقتضب تلقى "ناس" نسخة منه، (31 تشرين الأول 2020)، عن "بدء مباحثات وفدي الحكومتين العراقية والمصرية، برئاسة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي ونظيره المصري". 

ووصل رئيس الحكومة المصرية مصطفى مدبولي إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية.  

وسيوقع مدبولي مع نظيره العراقي عدداً من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم.  

وكشفت وزارة الخارجية ، السبت، أبرز ما تتضمنه زيارة الوفد المصري إلى العراق.  

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في تصريح للقناة الرسمية، تابعه "ناس"، (31 تشرين أول 2020)، إن "زيارة الوفد المصري إلى بغداد تأتي استكمالا لجولة المباحثات المعمقة التي أجراها وزير الخارجية فؤاد حسين في القاهرة ،التي التقى خلالها بكبار المسؤولين المصريين وفي مقدمتهم رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ".  

وأوضح أن "الجانبين سيوقعان على العديد من مذكرات التفاهم بين البلدين ،الذي سيؤدي الى الدفع باتجاه تعزيز العلاقات الثنائية بين بغداد والقاهرة، وتعزيزاً للعمل الدبلوماسي الثلاثي المشترك بين بغداد والقاهرة وعمان".  

وأضاف أنه "سيتم عقد اجتماعات بين اللجنة العراقية المصرية المشتركة"، لافتاً إلى أن "العراق يستضيف عدداً من الوزراء المصريين بمختلف القطاعات كالصناعة والزراعة والاسكان والصحة والتعليم والتربية والثقافة.  

وأكد أن "العراق حريص على إدامة هذه الجهود والعلاقات وفق مصالح متساوية ومشتركة".  

  

واستعرضت اللجنة العليا العراقية - المصرية للمستوى الوزاري مجالات التعاون والتفاهمات والاتفاقات والبروتوكولات المتفق عليها، فيما اكد وزير التخطيط حرص الحكومة العراقية على العمل العربي المشترك.  

وقالت وزارة التجارة في بيان تلقى "ناس" نسخة منه (30 تشرين الاول 2020)، ان "اللجنة العليا العراقية المصرية لمستوى الوزراء استعرضت مذكرات التفاهم والاتفاقات والبروتوكولات التي اعدت صياغتها وجهزتها اللجنة على مستوى الخبراء خلال اجتماعاتها على مدى اليومين الماضيين وذلك بحضور وزير التخطيط العراقي ووزيرة التعاون الدولي المصري".    

واوضح وزير التخطيط خالد بتال النجم والذي مثل وزير التجارة في رئاسة اللجنة للمستوى الوزاري في كلمة ترحيبية، ان "هذا اللقاء هو لدعم اواصر التعاون الاقتصادي والتجاري والعلمي والثقافي وتعزير العلاقات الاقتصادية والتجارية ورفع التبادل التجاري وتبادل الخبرات بين البلدين"، معبرا عن "رغبة وحرص الحكومة على العمل العربي المشترك الذي يدور في ظل ظروف دولية واقليمية ديناميكية يسودها الترابط والاندماج بين دول وشعوب العالم".    

من جانبها، اكدت وزيرة التعاون الدولي المصري رانيا المشاط، ان "مصر والعراق تربطهما اواصر تاريخية وحضارية ممتدة  ونتامل  تبادل المشروعات والاتفاقات مع العراق وفي مجالات مختلفة وخصوصا ان مصر شهدت تحديات كثيرة ولكن بدأت باصلاحات على مختلف الاصعدة والبنى التحتية والنقل والكهرباء والزراعة ولاتبخل بالدعم الفني والشراكات مع الدول".    

وتابعت "كما انها تسعى لوضع خطة واضحة ومتكاملة مع العراق لتنفيذ المشروعات والاتفاقات والتفاهمات التي توصل اليها الجانبان".    

واستعرض رئيس لجنة الخبراء للجانب العراقي وليد الموسوي، بحسب البيان، "مذكرات التفاهم البروتوكولات التي جهزت للتوقيع بصيغتها النهائية والجهود الكبيرة التي بذلها الجانبان مع القطاعات والوزارات في كلا البلدين، وهي 15 مذكرة تفاهم في مجالات متعددة تجارية وصناعية وزراعية وصحية وعلمية وثقافية واستثمارية وطاقة وبنى تحتية واسكان واتصالات ونقل والشؤون الاجتماعية والمجالات السياسية والتي تصب في مصلحة العراق ومصر".    

واشار البيان الى انه "سيوقع يوم غد رئيسا الوزراء لكلا البلدين على المحضر المشترك للجنة العليا العراقية المصرية المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري والعلمي والثقافي".