Shadow Shadow
كـل الأخبار

بعد مداخلة على قناة فصائلية

الإعلام الأمني تنضم إلى الدفاع وتهاجم ’المحلل الأمني المثير للجدل’!

2020.10.29 - 22:14
App store icon Play store icon Play store icon
الإعلام الأمني تنضم إلى الدفاع وتهاجم ’المحلل الأمني المثير للجدل’!

بغداد – ناس

أصدرت خلية الإعلام الأمني، الخميس، بياناً بشأن تصريح أحد المحللين الأمنيين الذي تحدث عن آلية عمل الطائرات المروحية التابعة للجيش العراقي.

وقالت الخلية في بيانها الذي تلقى "ناس" نسخة منه، (29 تشرين الأول 2020)، إن "معارك التحرير تشهد للأبطال في طيران الجيش الذين سجلوا أروع الملاحم في اسناد جميع  القوات الامنية المشتركة واثبتوا شجاعة منقطعة النظير ليلاً ونهاراً، مِن خلال مايملكه طيران الجيش مِن  طائرات حديثة تعتمد على عملها بأحدث المعدات، الا أنه ومع شديد الأسف ظهر على  وسائل الاعلام  احد المدعين بالتحليل الأمني وبدأ ينقل قصصاً غريبة  بشأن عمل المروحيات وجزم أنها قديمة ولا يمكنها الطيران ليلاً في أغلب الأحيان بسبب الإضاءة"، مضيفاً، "وعلى ما يبدو أن هذا المحلل لايفقه بتقنيات التحليل الامني ولايمتلك اية معلومات، فهو لم يعلم أن الطيران الليلي لايعتمد على مصابيح الإنارة الخارجية مطلقاً، بل على عمل النواظير الليلية  والاجهزة الملاحية".

وتابع، أن "خلية الإعلام الأمني تؤكد على كل من يظهر في وسائل الإعلام ويتحدث بصفة محلل او خبير أمني، أن يبتعد عّن  ذكر  قدرات القوات الامنية المشتركة التي تشهد لها ميادين عمليات  التحرير، وأن يتوخى الدقة وان لا يزج نفسه في تفاصيل فنية او معلومات استخبارية وهو لايفقه منها شيئاً، كما أنه غير مخول بالحديث عنها، وان التحليل الأمني مناط بالمختصين حصرا، كما أن قواتنا الامنية البطلة تحتفظ بحق الرد على هكذا شخصيات تحاول جذب أنظار المتلقي على حساب الإساءة والتشكيك بقدرات  وكفاءة المؤسسة الأمنية والعسكرية العريقة".

وظهر محلل أمني في وقت سابق، على إحدى الفضائيات الفصائلية، متحدثاً عن عمل طائرات الـ(أف 16) وطريقة صيانتها، قائلا إن "أهداف طائرات الـ(أف 16) تعمل بنظام تحميل الأهداف على الأرض ومن ثم تتوجه للاستهداف، وأن البرنامج الذي تعمل به الطائرات غير متكامل" في حلقة يبدو أنها أثارت غضب وزارة الدفاع ولاحقاً خلية الإعلام الأمني، حيث أصدر الطرفان بيانات إدانة وتصحيح لما جاء في حديث المحلل.

 

وقالت وزارة الدفاع في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (29 تشرين الأول 2020)، إن "أحد المحللين الأمنيين تطرق في إحدى وسائل الإعلام إلى أمور فنية تخص الطائرات السمتية في قيادة طيران الجيش ولكن دون دراية ومعرفة منه بمزايا ومواصفات هذه الطائرات، وتبين قيادة طيران الجيش إن كلام الموما اليه كلام غير منطقي وغير علمي وعار عن الصحة، اذ ان طيران الجيش العراقي في الطيران الليلي لايعتمد على مصابيح إنارة الملاحة الخارجية مطلقاً بل يستخدم النواظير الليلية الجيل التاسع الأميركي وليس كل الطيارين الأميركان يستخدموه كونه حديث جداً".  

واضاف، "كما وان الإنارة لاتستخدم مطلقاً في ساحة الحركات او ساحة المعركة لانها ستكون مرئية وتتعرض للنيران المعادية ويتم استخدام الإنارة الخارجية في دائرة المطار فقط".  

وتابع، "كما وتؤكد قيادة طيران الجيش انه لاتوجد لديها طائرات قديمة مطلقاً وجميع طائراتها حديثة وتشهد لها معارك التحرير".  

واشار البيان إلى أن "وزارة الدفاع في الوقت الذي تبين فيه الحقائق كما هي تحتفظ بحقها في الرد القانوني ضد كل من يحاول المساس بالمؤسسة العسكرية وصنوف جيشنا الباسل".