Shadow Shadow
كـل الأخبار

مهاجماً منفذي حرق المقر..

المتحدث باسم كتلة الديمقراطي: خرست ألسنتكم حين تطاول غير العراقيين على السيستاني!

2020.10.17 - 13:27
App store icon Play store icon Play store icon
المتحدث باسم كتلة الديمقراطي: خرست ألسنتكم حين تطاول غير العراقيين على السيستاني!

ناس - بغداد

هاجم المتحدث باسم كتلة الحزب الديمقراطي في البرلمان آرام بالاتي، السبت، المجاميع التي أحرقت مقر الحزب في بغداد.

وقال بالاتي في تدوينة عبر تويتر تابعها "ناس"، (17 تشرين الأول 2020)، "عندما تم التطاول على مقام السيد السيستاني من قبل غير العراقيين خرست السنتكم وتلعثمت الكلمات في أفواهكم، ولكن عندما تمت المطالبة بحماية البعثات الدبلوماسية من الخارجين عن القانون ثارت ثائرتكم!".

وأضاف، "أيهما أهم، صاحب الفتوى أم من يستغل الفتوى لغايات معروفة؟! هل أنتم فعلاً أحرار؟".

 

وعلق النائب فائق الشيخ علي، السبت، على إحراق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد.  

وقال الشيخ علي في تدوينة عبر تويتر تابعها "ناس"، (17 تشرين الأول 2020)، إن "لغة الإحراق هي التي تسود لدى الميليشيات الشيعية عند الاختلاف في الرأي مع الآخر".  

وأضاف الشيخ علي، أن "لغة التقسيم والانفصال هي التي تترسخ هذه الأيام لدى الأكراد والسُنَّة جرّاء استهتار الميليشيات وصبينتها!"، محذراً بالقول "العراق نحو التمزّق والتفتت! سيزدهر الأكراد والسُنّة. وسيُذَلُّ الشيعة ويُستَعبَدوا للأسف".  

  

وقال مسؤول الفرع الخامس في الحزب الديمقراطي الكردستاني، السبت، إن الحكومة الاتحادية اخفقت في توفير الحماية اللازمة للمقر في العاصمة بغداد بعد اقتحامه من قبل انصار الحشد الشعبي واحراقه.  

وقال مسؤول الفرع في بغداد شوان طه في تصريحات صحفية تابعها "ناس"، (17 تشرين الاول 2020)، إنه "سنرفع دعوى قضائية ضد الحكومة الاتحادية لأنها لم توفر الحماية للمقر".    

وعن الجهات التي اقتحمت مقر الفرع ذكر المسؤول الحزبي أن "جماعة (ربع الله) والحشد الشعبي هم من شارك في التظاهرة"، مستدركا القول "لكن نترك للأجهزة الأمنية التحقيق في الموضوع".    

و بشأن الخسائر الناجمة عن اقتحام المقر واضرام النيران فيه اشار شوان طه الى أن "الأضرار مادية فقط ولم يصب احد داخل المقر بأذى".    

  

للمزيد: اقتحام وحرق الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد (صور وفيديو)