Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’نتفهم أجواء الانتخابات الأميركية’

العراق يدعو واشنطن إلى إعادة النظر بقرار إغلاق السفارة: بغداد غير سعيدة

2020.09.30 - 13:05
App store icon Play store icon Play store icon
العراق يدعو واشنطن إلى إعادة النظر بقرار إغلاق السفارة: بغداد غير سعيدة

بغداد – ناس

أعلن وزير الخارجية فؤاد حسين، الاربعاء، رفض العراق إغلاق السفارة الأميركية في بغداد، فيما أكد اتخاذ الحكومة إجراءات لحماية البعثات الدبلوماسية.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال حسين في مؤتمر صحفي تابعه "ناس" (30 ايلول 2020)، إن "حماية البعثات الدبلوماسية من واجب الحكومة، وان إنسحاب السفارة الاميركية يعطي اشارات خاطئة للشعب العراقي".

وأضاف أن "الحكومة اتخذت الاجراءات لحماية البعثات الدبلوماسية، "، داعياً الادارة الاميركية إلى "اعادة النظر بقرار اغلاق السفارة".

وأشار وزير الخارجية، إلى أن "الحكومة غير سعيدة بقرار الإدارة الأميركية بالانسحاب من بغداد"، مبيناً أن "الكاظمي طرح رؤية الحكومة تجاه قرار الانسحاب الأميركي".

وأكد فؤاد حسين، أن "استهداف البعثات الدبلوماسية هو استهداف مباشر للعراق"، لافتاُ إلى أن "الكاظمي تواصل مع العديد من قادة الدول بشأن قرار الإدارة الأميركية".

وتابع، أن "فوضى السلاح في العراق ستؤدي إلى حرق المنطقة"، موضحاً ان "ايران وعدتنا ببذل الجهود لدعم استقرار العراق".

وشدد وزير الخارجية، أن "العراق يتفهم أجواء الانتخابات الأميركية ومخاوف تكرار حوادث سابقة وسيستمر بمفاوضاته لتغيير قرار الانسحاب من بغداد، لأنه ليس من مصلحة العراق والولايات المتحدة على حد سواء"، لافتاً إلى "تواصل عراقي مع دول العالم للإشارة إلى خطورة الانسحاب الأميركي من العراق".

وبيّن حسين، أن "إعادة تنظيم الوضع الأمني ببغداد يتطلب بعض الوقت، وإن إبعاد العنف عن المجتمع جزء من سياسة الحكومة"، مؤكداً "فتح قنوات حوار مع الفصائل"، كما أشار إلى أن "التوتر الإيراني الأميركي بات ينعكس على الواقع العراقي".

وذكر حسين "مراراً أكدنا جدية الحكومة في التحقيق باستهداف البعثات الدبلوماسية"، مشدداً أن "هذه الهجمات لا تندرج تحت عنوان المقاومة، بل هي استهداف للعراق ومصالحه"، فيما ختم بالقول "نتواصل مع جميع الأطراف ولكن نتحرك وفق المصلحة العراقية".