Shadow Shadow
كـل الأخبار

’نتطلع إلى دعم المجتمع الدولي’

برهم صالح: العراق يسعى لحصر السلاح بيد الدولة وإيقاف أعمال الخارجين عن القانون

2020.09.29 - 16:14
App store icon Play store icon Play store icon
برهم صالح: العراق يسعى لحصر السلاح بيد الدولة وإيقاف أعمال الخارجين عن القانون

بغداد – ناس

أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، الثلاثاء، الحرص على إقامة علاقات متينة مع إيطاليا والاتحاد الأوروبي وضرورة التكاتف الدولي لمواجهة التحديات.

 

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الجمهورية في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (29 ايلول 2020)، ان  "رئيس الجمهورية برهم صالح، استقبل، اليوم 29 في مقر إقامته في السليمانية، وزير الدفاع الإيطالي السيد لورينزو جويريني والوفد المرافق له".

واضاف البيان انه "في مستهل اللقاء، أكد رئيس الجمهورية سعي العراق لتعزيز أواصر العلاقات الثنائية مع إيطاليا في المجالات كافة، والعمل معاً في مواجهة التحديات المختلفة التي تواجه المنطقة والعالم، وفي مقدمتها الإرهاب، وتعزيز التعاون الاقتصادي والثقافي، وتبادل الخبرات في هذا الصدد".

 

وأشاد صالح بـ "دور القوات الإيطالية، ضمن التحالف الدولي وحلف الناتو، المساندين للقوات المسلحة العراقية ومساهمتها في العديد من المشاريع الانسانية والخدمية، مؤكداً أهمية تعزيز التعاون العسكري بين البلدين الصديقين، لاسيما في مجال تجهيز وتدريب القوات الأمنية بمختلف تشكيلاتها وتطوير قدراتها القتالية".

 

واشار رئيس الجمهورية الى أن "العراق وبدعم من التحالف الدولي والأصدقاء، تمكن من الانتصار على تنظيم داعش، إلاّ أن الحرب على التنظيم لا تزال متواصلة، وان خلاياه النائمة تشكّل تهديداً للعراق والمنطقة والعالم"، لافتاً الى ان "التهاون في ملاحقته، واستمرار أزمات المنطقة، من شأنه إعطاء فرصة للجماعات المتطرفة في التقاط أنفاسها، وشن هجمات على المدن والمواطنين الآمنين".

 

واكد ان "الحكومة تعمل على ترسيخ دولة مقتدرة ذات سيادة، وحصر السلاح بيد الدولة ومنع الأعمال الخارجة عن القانون، وحماية البعثات الدبلوماسية"، مشدداً على أن "العراق يرفض ان يكون ساحة لتصفية حسابات الاخرين على أرضه".

 

وأشار برهم الى أن "العراق يتطلع الى دعم المجتمع الدولي ومن ضمنها إيطاليا، في تحقيق هذه الأهداف، وتعزيز علاقاته على أسس التعاون وتحقيق المصالح المشتركة للشعوب والبلدان، والتكاتف في مواجهة التحديات العالمية المختلفة"، مشيراً الى ان "التعاون الدولي والإقليمي المشترك من شأنه بثّ روح التعايش السلمي في المنطقة والعالم، وقطع الطريق امام الجماعات الإرهابية التي تسعى لزعزعة الاستقرار".

 

واوضح البيان ان "الوزير لورينزو جويريني قدم شكره وتقديره لرئيس الجمهورية، مؤكداً التزام بلاده في دعم العراق مختلف المجالات، وخصوصاً مكافحة الإرهاب، وتعزيز التعاون الثنائي اقتصادياً وثقافياً بما يعزز أواصر العلاقة بين الشعبين والبلدين".