Shadow Shadow
كـل الأخبار

عقب مقال صحيفة المرشد الإيراني

ائتلاف النصر يرفض ’النيل’ من مقام المرجع السيستاني

2020.09.26 - 23:59
App store icon Play store icon Play store icon
ائتلاف النصر يرفض ’النيل’ من مقام المرجع السيستاني

بغداد – ناس

أدان ائتلاف النصر، السبت، "النيل" من مقام المرجعية العليا، وذلك عقب نشر مقال لصحيفة كيهان التابعة للمرشد الإيراني علي خامنئي، بشأن طلب السيستاني من الأمم المتحدة الإشراف على الانتخابات العراقية. 

وقال الائتلاف في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (26 أيلول 2020)، إنه "ندين بأشد العبارات النيل من مقام المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف من أي طرف كان، ويعده تطاولاً بحق العراق وشعبه وسلامة نظامه".

وأضاف، "يؤكد الائتلاف أنّ مرجعية آية الله العظمى السيد علي السيستاني (أدام الله ظله) كانت وما زالت وستبقى هي المرجعية الوطنية الراعية لمصالح الدولة العراقية، وجميع ما أطلقته من مبادرات وأكدت عليه من وصايا إنما تصب بصالح العراق وسلامة حاضره ومستقبله".

 

هاجمت صحيفة "كيهان" التابعة لمكتب المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، السبت، المرجع الأعلى آية الله علي السيستاني، بشأن طلبه من الأمم المتحدة الإشراف على الانتخابات المقبلة في العراق.  

وكتب حسين شريعتمداري، رئيس تحرير الصحيفة ومندوب خامنئي فيها، في مقاله الافتتاحي إن "دعوة السيستاني للأمم المتحدة بالإشراف على الانتخابات البرلمانية في العراق، يعتبر دون شأنه ومنزلته".  

وتابع، "لقد أخطأتم في طلبكم ممثلة الأمم المتحدة.. لا بأس في ذلك، لكن الآن عُدْ وصحّحْ ذلك وقل إنك لم تقل ذلك!"  

واعتبر شريعتمداري دعوة الأمم المتحدة للإشراف على الانتخابات لضمان نزاهتها تعني إعلان "الإفلاس السياسي".  

وقال إن "طلبه هذا أولا لا يناسب الموقع الرفيع والمرموق الذي يحظى به آية الله السيستاني، وأن الأمم المتحدة هي التي بحاجة إلى دعم سماحته لتبرير أهليتها (للإشراف على الانتخابات)، وثانيا إن هذه الدعوة لا تنسجم مع مكانة العراق كدولة مستقلة".  

واختتم "إنني على قناعة بوجود خطأ في تقرير لقاء سماحته مع ممثلة الأمم المتحدة وأن مكتبه لم يراع الدقة في ذلك"، داعيا مكتب السيستاني إلى "تصحيح التقرير". ​