Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

رطوبة.. وأجواء ’مرهقة’

14 يوماً.. توضيح من خبير أرصاد بعد تحذيرات حول موجة حر ’قاسية’ ينتظرها العراق

2020.08.26 - 12:55
App store icon Play store icon Play store icon
14 يوماً.. توضيح من خبير أرصاد بعد تحذيرات حول موجة حر ’قاسية’ ينتظرها العراق

بغداد - ناس

رجح المتنبئ الجوي صادق عطية، الأربعاء، أن يشهد العراق موجة حارة و ارتفاعاً في معدلات الرطوبة السطحية في الأيام المقبلة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال عطية في توضيح تابعه "ناس"، (26 آب 2020)، إن "التوقعات تشير الى أرتفاع مستمر لدرجات الحرارة خلال الأيام المقبلة لتسجل أعلى من المعدلات العامة اليومية"، مبيناً أن "مدن وسط البلاد وشمالها ستتعرض اعتبارا من يوم السبت المقبل لموجة حارة تستمر عدة أيام بسبب تمركز مرتفع جوي في الطبقات العليا من الجو، أما مدن الجنوب فتأثير الموجة يكون أخف رغم ارتفاع درجات الحرارة فيها".

وأضاف عطية، أن التوقعات تشير أيضاً إلى "سكون في سرعة الرياح السطحية وتحولها إلى جنوبية شرقية اعتباراً من يوم السبت ليلاً أو فجر الأحد في مدن جنوب ووسط والفرات الأوسط وشرق البلاد".

وتابع، أن "مدن الجنوب وشرق البلاد ومنها مدينة البصرة ستتعرض لموجة من الرطوبة تبدأ يوم السبت مساءً (وتستمر الرطوبة) لنهاية الأسبوع المقبل على أقل تقدير، وستكون الأجواء مرهقة بسبب زيادة الرطوبة".

وأشار، إلى أن "التهويل المتداول على أن هذه الموجة ستكون (شديدة) أو مشابهة لموجة نهاية تموز الماضي هو كلام مبالغ به من صفحات لا تعرف أبجديات الطقس وهو كلام منقول من صفحات تخص بلاد الشام لكون الموجة ستكون لاهبة جداً بالنسبة لأجواء بلاد الشام".

وأكد، أن "ما يخص العراق هو أن درجات الحرارة ستكون فوق معدلاتها بعدة درجات والأجواء ستكون شديدة الحرارة (لكن بلا مبالغة أو تهويل)".

ولفت، إلى أن "الكتلة الحارة ستتمركز وسط وشمال العراق وبلاد الشام وشرق أوروبا"، مبيناً أن "الارتفاع بدرجات الحرارة فوق المعدل سيستمر على الأقل لمدة (10- 14) يوماً".

 

وأشارت التنبؤات الجوية إلى إستمرار درجات الحرارة في العراق ضمن معدلاتها الحالية حتى يوم الخميس المقبل قبل أن تشهد ارتفاعاً ملحوظاً  لعدة أيام.    

وبحسب نشرات جوية صادرة عن مختصين تابعها "ناس"، (26 آب 2020)، فإن "درجات الحرارة ستبقى حتى يوم غد الخميس أقل من مُعدلاتها السنوية العامة لمثل هذا الوقت من العام،  بحيث ستكون الأجواء حارة نهاراً جنوبا ووسط البلاد ومُعتدلة في المناطق الجبلية ومائلة للحرارة الى حارّة نسبياً في باقي المناطق، أما خلال الليل فتكون الأجواء لطيفة بشكلٍ عام".  

وتوقع متنبئون أن "تتراوح درجات الحرارة العُظمى في عموم البلاد بين 36 الى 46 درجة مئوية لغاية يوم الخميس المقبل".  

وبشأن حركة الرياح فإنها ستكون "شمالية غربية نشطة السرعة خلال الساعات النهار في أغلب المناطق وتصل سرعتها إلى أكثر من 45 كم مسببة تصاعد الأتربة والغبار قليلاً".  

كما يرجح، ارتفاع درجات الحرارة نهاية الأسبوع إلى اعلى مُعدلاتها السنوية لأيام معدودة بينما سترتفع احتمالات هطول الأمطار في بعض مناطق البلاد خلال مطلع الشهر المقبل.  

وقال المتنبئ صادق عطية في توضيح تابعه "ناس"، إن "مرتفعاً جوياً يتمركز على تركيا والشام وشمال العراق ووسطه يسبب ارتفاع بدرجات الحرارة مع بداية شهر أيلول"، مبيناً أن "نزولاً قطبياً ستشهده مناطق من وسط أوروبا وجنوبها لكنه سيرواح مكانه ويتلاشى".  

ورجح عطية، وفق المعطيات الحالية، أن لا يؤثر النزول القطبي الأوروبي على أجواء العراق بسبب قوة "مرتفع الصد" الذي يمنع توغله أكثر نحو شمال الجزيرة والعراق، مشيراً إلى أن "الحديث عن الأمطار لهذا الوقت مازال مبكراً وننتظر تطورات تمركز المرتفع".