Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

مسنة روسية تعود للحياة بعد قضاء ليلة كاملة داخل المشرحة (صور)

2020.08.19 - 15:07
App store icon Play store icon Play store icon
مسنة روسية تعود للحياة بعد قضاء ليلة كاملة داخل المشرحة (صور)

بغداد - ناس

عادت الروسية زينيدا كونونوفا -تبلغ من العمر 81 عاما- إلى الحياة بعد أن أمضت ليلة كاملة داخل مشرحة في روسيا، عقب إعلان الأطباء وفاتها.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وأعلِنت وفاة السيدة بعد إجراء جراحة لإزالة انسداد معوي في مستشفى بمنطقة غورشيشينسكي المركزية في الـ 14 من آب/أغسطس الجاري.

وتم نقلها إلى المشرحة في تمام الساعة الـ 1.10 صباحا، ولكن بعد نحو 7 ساعات، في الساعة الـ 8 صباحا، صدمت إحدى العاملات بالمشرحة عندما وجدت الجدة ملقاة على الأرض، إذ سقطت السيدة كونونوفا خلال محاولتها النزول من على طاولة المشرحة والهروب.

2020-08-2-86

وسمع سائق سيارة إسعاف الضجة أثناء دخوله المبنى، وأخبرت العاملة السائق بما حدث، فظن المسعف أن عاملة المشرحة قد جنت، لكنه رأى بعد ذلك السيدة العجوز تمسك بيد المرأة طالبة المساعدة.

وتم تغطية السيدة كونونوفا بالبطانيات ونقلها إلى العناية المركزة، واتصلت المستشفى بابنة أخت الجدة تاتيانا كوليكوفا وقال لها الطبيب: ”لدينا وضع غير عادي.. إنها على قيد الحياة!“

وهرعت كوليكوفا إلى المستشفى حيث تم إرسال فريق من المسعفين من العاصمة الإقليمية كورسك لعلاج السيدة كونونوفا، وشعرت بالسعادة لأن عمتها على قيد الحياة لكنها سألت الأطباء: ”كيف يمكن أن يحدث هذا؟“

2020-08-4-51

وقيل لها إنه تم تسجيل وفاة السيدة كونونوفا سريريا لمدة 15 دقيقة، وإنها ”سحبت حرفيا إلى العالم الآخر“.

وقالت السيدة كوليكوفا: ”لم تتعرف علي في البداية أو تتذكر أنها خضعت لعملية جراحية.. لكنها تحدثت عن مشكلة ركبتها القديمة“.

واعترف الطبيب المعالج وطبيب تخدير في وقت لاحق بأنهما أرسلا السيدة كونونوفا إلى المشرحة بعد ساعة و20 دقيقة من وفاتها، بدلا من ساعتين كما تملي القواعد.

2020-08-3-61

ونقلت السيدة كونونوفا إلى كورسك لتلقي المزيد من العلاج. وتقرر وقف كبير الأطباء في مستشفى منطقة جورشينسكي المركزية، رومان كوندراتينكو، عن العمل لحين إجراء تحقيق، وذكرت التقارير أن أقارب السيدة كونونوفا يعتزمون مقاضاة المستشفى.

من جهته، قال القائم بأعمال رئيس المستشفى ألكسندر فلاسوف: ”خضعت المريضة لإجراءات إنعاش لمدة 30 دقيقة، لكنها لم تستجب“، وأضاف: ”نتيجة لذلك، أعلن طبيب الإنعاش وفاتها بيولوجيا“.