Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

نص كلمة سعد الحريري بعد الحكم ضد مسؤول في حزب الله بعملية اغتيال رفيق الحريري

2020.08.18 - 17:22
App store icon Play store icon Play store icon
نص كلمة سعد الحريري بعد الحكم ضد مسؤول في حزب الله بعملية اغتيال رفيق الحريري

بغداد – ناس

 

ألقى سعد الحريري نجل رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري كلمة بعد نطق المحكمة الدولية بحكمها في قضية مقتل والده، أدانت فيه "قيادياً" في حزب الله بعملية الاغتيال.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال الحريري في كلمة تابعها "ناس" (18 آب 2020)، إن "اللحظة التاريخية اليوم تتمثل في أنها اول جريمة اغتيال سياسي في لبنان يتم كشف المتورطين بها"، متوقعاً ان "يسفر الحكم عن صفحة جديدة في عيش اللبنانيين بأمن".

 

نص الكلمة:

 

"أتيت الى هنا منذ اسبوعين حاملاً مطلبين

مطلب ابن رفيق الحريري

ومطلب اللبنانيين

مطلب الابن هو مطلب جميع عائلات الشهداء والضحايا، وهو القصاص العادل للمجرمين

وهذا المطلب لا مساومة عليه

المحكمة حكمت، ونحن باسم عائلة الرئيس، وباسم جميع عائلات الشهداء والضحايا، نقبل حكم المحكمة ونريد تنفيذ العدالة

بوضوح، لا تنازل عن حق الدم.

اما مطلب اللبنانيين الذين نزلوا بمئات الآلاف بعد جريمة الاغتيال الارهابية، هو الحقيقة والعدالة.

اليوم عرفنا الحقيقة جميعاً، وتبقى العدالة التي لابد من تنفيذها مهما طال الزمن.

لكني احمل اليوم مطلباً جديداً بعد الكارثة التي حلت بمدينتي يوم 4 آب (انفجار مرفأ بيروت).

مطلبي هو ان الحقيقية والعدالة للحريري ورفاقه تؤسس للعدالة ايضاً لضحايا تفجير بيروت الذين قتلوا وتدمرت مصالحهم دون أي سبب او مبرر

 

الحقيقة والعدالة مطلب جميع اللبنانيين، لا تدفعوهم للمواجهة.

اليوم بفضل المحكمة الخاصة، هذه المرة الأولى في تاريخ الاغتيالات السياسية التي شهدها لبنان، عرف اللبنانيون الحقيقة.

أهمية اللحظة التاريخية اليوم هي الرسالة إلى الذين ارتكبوا الجريمة الارهابية والمخططين ومَن خلفهم، هو أن زمن استخدام الجريمة في السياسة بدون عقاب او ثمن، انتهى.

هذه رسالة المحكمة واللبنانيين وهي رسالتنا إلى المجرمين، الجريمة السياسية التي تركتبونها ستدفعون ثمنها.

قلت في البداية أن دم رفيق الحريري ودماء الشهداء والضحايا لن يكون هناك مساومة، لان هدف الجريمة الارهابية في السياسة هو تغيير وجه لبنان ونظامه وهويته الحضارية، وهو ما لن نقبل المساومة عليه.

 

نحن معروفون ونتكلم بوجوهنا المعروفة وأسمائنا الحقيقية، ونقول للجميع، لا تتوقعوا منا المزيد من التضحيات.

 

الذين يقولون ان ليس لديهم ثقة بالمحكمة الدولية، اعتقد انهم اليوم سيثقون بها.

 

إن شرط العيش المشترك هو ان كل اللبنانيين يكونون معنيين ببعضهم، ليكونوا معنيين بكل الوطن، ويكون كل الوطن معنياً بهم.

 

المحكمة كانت مطلباً شعبياً لبنانياً، ودفع ثمنها شهداء وتضحيات ودموع وأموال، والحكم هو استجابة من الشرعية الدولية لإرادة اللبنانيين، والحكم أصبح ملكاً للشعب اللبناني، وأصبح حقاً مثل حق الدم، وصار حقاً لجميع اللبنانيين بالحياة والحرية والعدالة والأمان.

الحكم الذي صدر اليوم استغرق وقتاً طويلاً، بأعلى معايير العدالة الدولية والأدلة القاطعة، ولن يقبل اللبنانيون بعد اليوم أن يكون وطنهم مرتعاً للقتلة وملجأ للهروب من العقاب".

 

وأضاف "أن ما قالته المحكمة بأن رفيق الحريري اغتيل لأنه كان ضد سياسة الحكومة السورية يُثبت كل ما كنا نقوله".