Shadow Shadow
كـل الأخبار

العمليات المشتركة: نتواصل مع إقليم كردستان لمعرفة أسباب الاعتداء التركي

2020.08.11 - 21:21
العمليات المشتركة: نتواصل مع إقليم كردستان لمعرفة أسباب الاعتداء التركي

بغداد - ناس

أكدت قيادة العمليات المشتركة، الثلاثاء، وجود تواصل مع إقليم كردستان لمعرفة أسباب "الاعتداء التركي السافر".

وقال الناطق باسم العمليات اللواء تحسين الخفاجي في تصريحات صحفية، أن هناك "تواصلا وتشاورا مع المسؤولين في إقليم كردستان بشأن الاعتداء التركي السافر بطائرة مسيرة والذي أسفر عن استشهاد ضابطين في حرس الحدود".

وأشار إلى أن "هنالك تفاصيل أخرى سوف يتم التشاور بها مع الإقليم لمعرفة ما هي الأسباب التي أدت إلى هذا الاعتداء وكيف تقوم جهة معينة باستهداف قادة عسكريين داخل الحدود العراقية".

 

ودانت رئاسة الجمهورية، الثلاثاء، استهداف إحدى الطائرات التركية لمنطقة سيد كان في إقليم كردستان.  

وقال الناطق الرسمي للرئاسة، في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (11 اب 2020)، إن "الخروقات العسكرية التركية المتكررة للأراضي العراقية تعد انتهاكاً خطيراً لسيادة العراق"، داعياً إلى "إيقاف كافة العمليات العسكرية التي من شأنها المساس بعلاقات حسن الجوار والركون إلى الحوار والتفاهم لحل المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين".  

وفي ما يلي نص البيان :  

ندين الاعتداء السافر الذي قامت به تركيا من خلال طائرة استهدفت منطقة سيد كان في إقليم كردستان.  

إن الخروقات العسكرية التركية المتكررة للأراضي العراقية تعد انتهاكاً خطيراً لسيادة العراق ومخالفة صريحة للقوانين والمواثيق الدولية وعلاقات حسن الجوار، ونحن إذ نشجب هذه الأعمال العدوانية التي أسفرت عن استشهاد عدد من المواطنين الأبرياء إضافة إلى ضباط من حرس الحدود الأبطال، فإننا ندعو إلى الإيقاف الفوري لهذه الاعتداءات، والجلوس إلى طاولة الحوار والتفاهم لحلّ المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين وبالطرق والوسائل السلمية وبما يحفظ أمن واستقرار المنطقة.  

 

ودعت رئاسة مجلس النواب، الثلاثاء، مجلس الامن الدولي إلى التدخل العاجل لوقف الانتهاكات التركية على العراق.  

وقال المكتب الاعلامي لحسن كريم الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب، في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (11 اب 2020)، ان "الاعتداءات التركية على سيادة العراق من شأنها ان تلحق الضرر بالعلاقات التاريخية بين العراق وتركيا بشكل كامل".  

واستنكر الكعبي  بشدة "تمادي القوات التركية بعدوانها، وكان اخرها ما حدث اليوم من قصف لعجلة عسكرية تابعة لحرس الحدود العراقي بمنطقة سيدكان بمحافظة اربيل والذي تسبب باستشهاد امر اللواء الثاني حرس حدود المنطقة الاولى ، وامر الفوج الثالث/ اللواء الثاني ومرافقهم".  

وطالب الكعبي الحكومة بـ "استدعاء السفير التركي وتسليمه رسالة احتاج شديد اللهجة"، مشددا على ان "تكرار التجاوزات التركية تعد انتهاكا صارخا لجميع مبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".  

ودعا الكعبي "مجلس الامن الدولي بالتدخل العاجل لوقف الانتهاكات المتكررة والتأكيد على احترام مبادئ حسن الجوار".  

  

وشنت طائرة تركية من دون طيار، عصر الثلاثاء، غارة استهدفت عناصر من قوات حرس الحدود الاتحادي العراقي، مودية بحياة خمسة منهم على الأقل بينهم ضباط، شمالي محافظة أربيل.  

وقال مدير ناحية سيدكان بمحافظة أربيل احسان جلبي، في حديث لـ"ناس"، (11 آب 2020)، إن "عدداً من أفراد قوات حرس الحدود العراقي قتلوا في قصف نفذته طائرة تركية من دون طيار على منطقة برادوست القريبة من ناحية سيدكان التابعة لمحافظة اربيل".    

واضاف جلبي أنه "ومنذ ايام، تتجول قوات الحرس الحدود العراقي في المنطقة لغرض بناء النقاط العسكرية".    

وأكد أن "منطقة الغارة هي جبل برادوست في منطقة سيدكان التابعة لقضاء سوران بمحافظة اربيل".    

في الأثناء، قال مدير مستشفى سيدكان كاروان فيصل في حديث لـ"ناس"، أن "5 قتلى وصول إلى المستشفى من بينهم 3 ضباط".    

واشار إلى ان "من بين القتلى زبير حالي، قائد قوات حرس الحدود في المنطقة".    

  

وفي تطور لاحق علقت خلية الإعلام الأمني على الغارة الجوية التركية التي أودت بحياة عدد من ضباط حرس الحدود شمالي أربيل.  

وذكر بيان مقتضب للخلية تلقى "ناس"، نسخة منه (11 آب 2020)، "اعتداء  تركي سافر مِن خلال طائرة مسيرة استهدفت عجلة عسكرية  لحرس الحدود  في منطقة سيدكان وتسببت في استشهاد آمر اللواء الثاني حرس حدود المنطقة الاولى، وآمر الفوج الثالت/ اللواء الثاني، وسائق العجلة".