Shadow Shadow
كـل الأخبار

البيان الختامي لمؤتمر مساعدة لبنان: مساعدات عاجلة تُسلّم إلى الشعب مباشرة

2020.08.09 - 20:16
البيان الختامي لمؤتمر مساعدة لبنان: مساعدات عاجلة تُسلّم إلى الشعب مباشرة

بغداد - ناس

اتفقت قوى عالمية، الأحد، على تقديم ”موارد مهمة“ لمساعدة بيروت على التعافي من الانفجار الهائل الذي دمر مناطق واسعة من المدينة، كما تعهد المانحون بأنهم لن يخذلوا الشعب اللبناني.

وجاء في البيان الختامي لمؤتمر الدعم الدولي لبيروت وللشعب اللبناني، وتابعه "ناس"، (9 آب 2020)، أن "المشاركين وافقوا على أن تكون مساعداتهم، سريعة وكافية ومتناسبة مع احتياجات الشعب اللبناني… وأن تُسلَّم مباشرة للشعب اللبناني، بأعلى درجات الفعالية والشفافية“.

ولم يفصح البيان عن حجم التعهدات التي جرى تقديمها.

وذكر أن "الشركاء مستعدون لدعم النهوض الاقتصادي للبنان مما يستدعي التزام السلطات اللبنانية بالقيام سريعا بالإجراءات والإصلاحات التي يتوقعها الشعب اللبناني".

وفي كلمته بالمؤتمر الدولي، أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الأحد، أن العراق كان سباقاً في تقديم الدعم اللازم للبنان، عقب كارثة تفجير مرفأ بيروت.  

وقال الكاظمي إن "لبنان حالة فريدة من نوعها في الشرق الأوسط، ونموذج للتسامح والتعدد والقبول بالآخر, اليوم نقف مع لبنان في محنته التي هي محنتنا جميعاً ،ونعزّي عوائل الضحايا، ونتمنى الشفاء للمصابين".  

 وأضاف، "لقد كان العراق، رغم ظروفه الصعبة، سبّاقاً للوقوف الى جوار الشعب اللبناني الشقيق، سواء على مستوى تقديم الدعم الطبي الطارىء، أو الدعم في مجال الطاقة، ونحن متواصلون في التهيئة لسد النواقص الفورية في مجال الحبوب وغيرها من المتطلبات".  

وتابع أن "فهمنا العميق لمتطلبات مرحلة مابعد الكارثة، يجعلنا أمام مسؤولية فورية لنقف مع أشقائنا اللبنانيين لمواجهة هذه التحديات وتجاوزها ، ونحن ندرك أن ذلك لن يكون من دون توفير إرادة ومسؤولية دولية مشتركة".  

وعبّر الكاظمي، عن تمنيه أن "ينطلق من هذا المؤتمر مشروع يساعد اللبنانيين على إعادة تقييم تجربتهم السياسية، مقروناً بمبادرة دعم للاقتصاد اللبناني وإعادة إعمار الضرر الذي وقع على الشعب اللبناني ، وعدم التوقف حتى يعود لبنان الى وضعه الطبيعي المستقر، كمصدر للثقافة والإلهام والريادة في الشرق الاوسط".  

 وأشار إلى أن "فاجعة بيروت هي درس عميق ومشترك عن خطورة الصراع السياسي الداخلي والإقليمي والدولي في المنطقة".