Shadow Shadow
كـل الأخبار

حصيلة جديدة لضحايا انفجار بيروت ورئيس الحكومة يتوعد

2020.08.04 - 23:35
حصيلة جديدة لضحايا انفجار بيروت ورئيس الحكومة يتوعد

بغداد – ناس

سقط 50 قتيلا و2750 جريحا، الثلاثاء، في إحصائية ثانية قدمتها وزارة الصحة اللبنانية للانفجار الضخم في مرفأ بيروت، والذي تسبّب أيضا بموجة ذعر بين السكان، ودمار في كل أنحاء العاصمة.

ففي مرفأ بيروت، تحولت المستوعبات الى ركام، في كل شوارع العاصمة وأحيائها، شوهدت سيارات مدمرة متروكة في الطرق، وجرحى تغطيهم الدماء، وزجاج متناثر في كل مكان. ووصل تحطم الزجاج والخراب الى الضواحي والى مناطق بعيدة نسبيا عن بيروت.

وأفادت وزارة الصحة بسقوط 50 قتيلا و2750 جريحا نتيجة الانفجار الذي رجّح مصدر أمني أن يكون نتج عن "انفجار مستوعب يضم كميات من نيترات الأمومنيوم".

وبحسب "وكالة الصحافة الفرنسية" فإن "هذه المواد مصادرة منذ سنوات من باخرة أصيبت بعطل في مرفأ بيروت، "ما دفع بالقيمين عليها إلى نقلها إلى العنبر رقم 12 في المرفأ".

ونقلت الوكالة عن مصدر قال لها: انه "منذ عام بدأت ترشح من الشحنات مادة شديدة الانفجار"، مشيرا الى أنه لم تتم "متابعة المسألة بالشكل المطلوب".

وتعهد رئيس الحكومة اللبناني حسان دياب في كلمة ألقاها مساءً عبر شاشات التلفزة، بمحاسبة "المسؤولين عن الكارثة".

وقال "ما حصل اليوم لن يمر من دون حساب. سيدفع المسؤولون عن هذه الكارثة الثمن"، مضيفاً "ستكون هناك حقائق تعلن عن هذا المستودع الخطير الموجود منذ 2014، أي منذ ست سنوات".

كما توجه دياب "بنداء عاجل الى كل الدول الصديقة والشقيقة التي تحب لبنان أن تقف إلى جاب لبنان وأن تساعدنا على بلسمة جراحنا العميقة".