Shadow Shadow
كـل الأخبار

التربية تتحدث عن إجراءات الوقاية خلال امتحانات السادس الإعدادي

2020.07.22 - 08:22
App store icon Play store icon Play store icon
التربية تتحدث عن إجراءات الوقاية خلال امتحانات السادس الإعدادي

بغداد – ناس

أكدت وزارة التربية، الاربعاء، أن مميزات الدفتر الالكتروني تتماشى مع الوضع الوقائي في البلاد، بينما أعلنت عن تشكيل لجان متخصصة لإعداد الأسئلة الامتحانية .

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال معاون مدير التقويم والامتحانات بالوزارة نعمة حربي للصحيفة الرسمية، وتابعه "ناس" (22 تموز 2020)، أن "الوزارة تعمل سنويا على تطوير الدفتر الالكتروني من خلال متابعة الاخطاء التي قد ترد سنويا بعد اجراء الامتحانات الوزارية من خلال عملية الفحص"، مشيراً إلى أن "ميزاته تتماشى مع الوضع الحالي الخاص بجائحة كورونا من ناحية الوقت والجهد وادخال الدرجات الكترونيا واستخدام العارض الضوئي في قراءة اسم الطالب داخل الدفتر بطريقة سرية وبارقام وشفرات لايمكن كشفها ولاتحتاج الى اعداد من الفاحصين مقارنة بعملية الفحص الورقية".  

وأضاف أن "من أهم ميزاته هو تقليل عدد أعضاء اللجان المشكلة من الفاحصين، خاصة أنه يعتمد التصحيح اليدوي الا ان جمع الدرجات وادخالها بنظام محوسب يتم الكترونيا اذ انه مرتبط ببرنامج حديث متطور ذي كفاءة عالية".

ولفت إلى أن "المديرية فصلت مركز الفحص الى قسمين بعد ان كان معتمدا سنويا داخل بناية واحدة يتم  فيها فحص الدفاتر الخاصة بالتطبيقي والاحيائي من خلال لجان موحدة، الا ان هذا العام سيشهد  فصل التطبيقي عن الاحيائي لتقليل نسبة الفاحصين داخل قاعات فحص الدفاتر الامتحانية وتدقيقها".

وعلى الصعيد نفسه لفت حربي الى ان "الوزارة شكلت لجانا متخصصة من كل منهج لاعداد الاسئلة الامتحانية لطلبة السادس الاعدادي بجميع فروعه، فضلا عن اعداد الاسئلة الخاصة بالطلبة الخارجيين"، مبيناً أن "اجراء الامتحانات مرتبط بالوضع الخاص بالبلد اذ ربما يتم تأجيل الامتحانات مرة ثالثة  لاسباب تتعلق بالجائحة وسلامة الطلبة، اوتجرى بمواعيدها التي حددت مؤخرا في الاول من ايلول المقبل وكل ذلك مرتبط بقرارات خلية الازمة وان الوزارة جهة تنفيذية".

وأوضح أن "الوزارة هيأت القاعات والمراكز الامتحانية داخل الجامعات في وقت سابق وتم تعفيرها وتوفير المستلزمات الوقائية، من الكفوف والكمامات ومواد التعفير، فضلا عن توزيع الطلبة على القاعات الامتحانية على ان يكون في كل قاعة عشرة طلاب فقط يتم توزيعهم على اساس التباعد بين طالب واخر بمسافة اكثر من متر".