Shadow Shadow
كـل الأخبار

خفض ساعات العمل وإجراءات أخرى

الجائحة تضرب أكبر الشركات العراقية لإنتاج الآيس كريم.. كورنيش البصرة ’مقفر’

2020.07.12 - 17:30
الجائحة تضرب أكبر الشركات العراقية لإنتاج الآيس كريم.. كورنيش البصرة ’مقفر’

بغداد – ناس

وضعت شركة عراقية لإنتاج (الآيس كريم) في محافظة البصرة، خططا طموحة لفصل الصيف الحالي، منها الاستعداد لتوزيع 65 نوعا من هذه السلعة تنتجها مصانعها في كل أنحاء البلاد.

 

وذكرت وكالة "رويترز" في تقرير تابعه "ناس" (12 تموز 2020)، انه مع تفشي فيروس كورونا والقيود التي فرضتها السلطات للحد منه، هوت مبيعات الشركة، وهي من أكبر منتجي البوظة في البلاد، بنسبة 50%، كما يقول مسؤول العلاقات العامة علاء الموسوي.

وأوضح الموسوي أنهم اضطروا لخفض عدد ساعات العمل لكل عامل وإغلاق ثلاثة مصانع من أربعة.

وجعلت قيود كورونا من الصعب على شركة "فستقة آيس كريم" بيع منتجاتها خارج البصرة، كما انخفضت مبيعاتها بالمدينة بسبب حظر التجول وإغلاق المدارس وأماكن الترفيه لا سيما في ظل الأزمة الاقتصادية التي جعلت الكثيرين ينظرون للآيس كريم باعتبارها سلعة ترفيهية وليست أساسية.

وقد أصبح كورنيش البصرة، وهو مكان شهير لتمضية الأمسيات لا سيما أشهر الصيف الحار، خاليا من الناس هذه الأيام.

وأوضح الشاب مهند خالد أن البقاء في البيت أمر صعب، معبرا عن افتقاده للأيام التي كان يتنزه فيها على الكورنيش بصحبة أصدقائه ويتناولون ما لذ وطاب.

وبينما الأُسر تخشى على أطفالها، يقضي كثيرون من الصغار في البصرة أيامهم في المنزل.

ولا يسمح أهل بنين أحمد، وهي فتاة صغيرة من البصرة، بخروجها من المنزل بسبب فيروس كورونا.

وقالت الطفلة إن والدها يأتي لها بالحلوى والبوظة وكل ما تحب في البيت حتى لا تطلب الخروج.

ومنذ تفشي جائحة كورونا، فرضت سلطات البصرة حظر تجول كاملا أو جزئيا. وتخضع المدينة حاليا لحظر تجول جزئي ليلا خلال الأسبوع وكامل أيام الخميس والجمعة والسبت.