Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

أعلنت تحديث بياناته

مكتبة العتبة العباسية: هشام الهاشمي من أعلام العراق

2020.07.08 - 17:22
App store icon Play store icon Play store icon
مكتبة العتبة العباسية: هشام الهاشمي من أعلام العراق

بغداد – ناس

أعلنت مكتبة ودار مخطوطات العتبة العباسية، الاربعاء، تحديث بيانات الخبير الأمني الراحل هشام الهاشمي، في الملف الإستنادي للمؤلفين العراقيين.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وتابعت المكتبة في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه، (8 تموز 2020)، إنه " تم تحديث بيانات الشهيد الدكتور هشام الهاشمي، في الملف الاستنادي للمؤلفين العراقيين".

وأضافت، "يعد الهاشمي علما من اعلام العراق وذلك من خلال تحليلاته الامنية بخصوص ملف تنظيم داعش وانصارها، وهو مؤرخ وباحث في الشؤوون الامنية والاستراتيجية والجماعات المتطرفة، وكذلك عمل في تحقيق المخطوطات التراثية الفقهية والحديثية".

وأشارت إلى أن "الهاشمي أول من أماط اللثام عن قيادات داعش في كل من سوريا والعراق، حيث أفصح عن أسماء ومعلومات تخص قيادات التنظيم وآلية عملهم".

 

واتهم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الاربعاء، من أسماها بـ "الميليشيات" المدعومة من إيران بالوقوف وراء اغتيال الخبير الاستراتيجي هشام الهاشمي أمام منزله في بغداد، مطالبا الحكومة العراقية بتقديم الجناة إلى العدالة.   

وقال بومبيو خلال مؤتمر صحفي تابعه "ناس" (8 تموز 2020)، إن "العراق قد خسر هشام الهاشمي، الذي اغتيل بوحشية امام منزله في بغداد، وهو الذي كرس حياته من اجل عراق حر ذو سيادة".  

وأضاف أنه "قبل عملية الاغتيال قد تعرض الهاشمي الى تهديد من قبل الجماعات المدعومة من ايران"، مؤكدا أن "الولايات المتحدة قد انضمت للشركاء في ادانة الحادث، وعلى الحكومة العراقية تقديم الجناة باسرع وقت". 

 

وأعلنت وزارة الداخلية، الأربعاء، مباشرة ضباط بالتحقيق في حادثة اغتيال الخبير الامني البارز هشام الهاشمي، فيما أشارت إلى أن وكيل الاستخبارات عامر صدام سيقود فريق التحقيق.

وقال مدير مديرية الإعلام والعلاقات في الوزارة، اللواء سعد معن، في تصريح للوكالة الرسمية، تابعه "ناس"، (8 تموز 2020)، إنه "منذ اللحظة الأولى لجريمة اغتيال الهاشمي، تم تشكيل لجنة تحقيقية برئاسة وكيل الاستخبارات وعضوية المدير العام ومدير مكافحة إجرام بغداد، فضلا عن تشكيل مجلس تحقيقي برئاسة مدير القوى الساندة وعضوية مديرية التفتيش المهني والإداري وعمليات الوزارة".

وأوضح معن أن "ضباط أكفاء يقومون بعملية التحقيق وجمع المعلومات وملابسات الحادث ودراسة مكان الجريمة"، مشيراً إلى أن "التحقيقات لازالت مستمرة".

 

وكان المتحدث باسم رئيس الوزراء أحمد ملا طلال، قد أكد في وقت سابق، أن قتلة الخبير الأمني هشام الهاشمي لن يفلتوا من العقاب.

وقال ملا طلال: "عهد الحكومة أنها ستلاحق منفذي الجريمة بحق الهاشمي والمتظاهرين".

وأضاف أن "الكاظمي وجّه الجهات المعنية بتسمية شارع باسم الشهيد هشام الهاشمي تخليداً لذكراه"، لافتاً إلى أن "هنالك لجنة شكلت لمعرفة أحداث التظاهرات وستظهر النتائج قريباً".

وأكمل ملا طلال خلال مؤتمر صحفي أن "الكاظمي وجه وزيري الدفاع والداخلية بالإشراف على التحقيق بمقتل الهاشمي"، مؤكداً "مصرون على وضع نقطة نهاية سطر للادولة".