Shadow Shadow
كـل الأخبار

الاعلام الامني: تعرض لداعش انتهى بمقتل اثنين من المهاجمين في كركوك

2020.06.28 - 13:20
الاعلام الامني: تعرض لداعش انتهى بمقتل اثنين من المهاجمين في كركوك

ناس – بغداد

اعلنت خلية الاعلام الامني، الاحد، عن مقتل "ارهابيين" اثنين في كركوك، بعد محاولة للتعرض على قاطع للقوات الامنية.

وذكرت الخلية في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (28 حزيران 2020)، أن "قوة من الفوج الأول في اللواء الآلي الثالث بالفرقة الآلية شرطة اتحادية، تتمكن من قتل إرهابيين إثنين حاولا التعرض امام قاطع الفوج ذاته في قرية الماجد بناحية الرياض في قضاء الحويجة".

 

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، في وقت سابق الاثنين، انطلاق عملية، أبطال العراق / المرحلة الثالثة، لتفتيش مناطق في محافظة صلاح الدين والحدود الفاصلة مع قيادات عمليات (ديالى، سامراء، كركوك) من ثلاثة محاور.

وذكر بيان صادر عن نائب قائد العمليات المشتركة عبدالامير الشمري، تلقى "ناس" نسخة منه، (22 حزيران 2020)، أنه "بتوجيه من السيد رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، وبإشراف قيادة العمليات  المشتركة، انطلقت فجر هذا اليوم الاثنين 22 حزيران 2020 عملية ابطال العراق / المرحلة الثالثة، لتطهير وتفتيش مناطق في محافظة صلاح الدين والحدود الفاصلة مع قيادات عمليات  (( ديالى، سامراء، كركوك )) من ثلاثة محاور".

وأضاف البيان، أن هذه العملية اشترك فيها عدد من القطعات كما يلي:

اولا : وزارة الدفاع /من خلال قيادة القوات البرية، المتمثلة بقطعات من ( قيادة عمليات صلاح الدين وقيادة عمليات سامراء وقيادة عمليات ديالى) وقطعات من الفرقة المدرعة التاسعة ولواء القوات الخاصة.

ثانياً : وزارة الداخلية / قطعات قيادة قوات الشرطة الاتحادية وقيادة فرقة الرد السريع وافواج سوات والتكتكي من مديريات الشرطة، فضلا عن قطعات الشرطة الاتحادية ضمن المقر المتقدم لقيادة العمليات المشتركة في كركوك.

ثالثاً: هيئة الحشد الشعبي / قطعات من ألوية الحشد الشعبي في ديالى وصلاح الدين وسامراء وكركوك، وفقاً لمعلومات استخبارية دقيقة من جميع الوكالات الاستخبارية التي تشترك في هذه العمليات التي تأتي بإسناد من طيران قيادة القوة الجوية وطيران الجيش وطيران التحالف الدولي.

وأشار البيان إلى أن هذه العملية "تستهدف مساحة  ( 4853 ) كم 2 ، لغرض تفتيشها وملاحقة العناصر الإرهابية والمطلوبين والبحث عن أوكار داعش ورفع المخلفات الحربية، ولتعزيز الأمن والاستقرار في هذه المناطق".