Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

اقتصاد

’حصلنا عليه من متبرع’

جدل في الديوانية.. الصحة تعلن شراء جهاز بلازما الدم ونقابة الأطباء تكشف مصدره!

2020.06.27 - 06:58
App store icon Play store icon Play store icon
جدل في الديوانية.. الصحة تعلن شراء جهاز بلازما الدم ونقابة الأطباء تكشف مصدره!

الديوانية - ناس

اعلنت دائرة صحة الديوانية عن وصول جهاز فصل بلازما الدم الى المحافظة ليكون الاول في مختبراتها، مشيرة الى ان الجهاز تم شراؤه من قبل الدائرة، فيما نفت نقابة الاطباء رواية الصحة مؤكدة انها استحصلته عن طريق متبرع من الميسورين.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وذكرت مدير صحة المحافظة لمياء الحسناوي في حديث لـ" ناس " اليوم (27 حزيران 20 20) ان "الجهاز وصل الى الديوانية وسيتم تنصيبه في مصرف الدم للمباشرة بتشغيله فعليا لفصل بلازما الدم من قبل المتبرعين المتشافين من الاصابة ومعالجة مصابين اخرين لتسريع شفائهم".

واضافت ان "الجهاز تم شراؤه من قبل دائرة الصحة بالمحافظة، وباشرنا بتمشية المعاملة الرسمية الخاصة بالشراء؛ لكونه يقع ضمن توجهاتها لتوفير الاجهزة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، اضافة الى توفير الوقت والجهد على الاهالي للحصول على البلازما بدلا من التوجه لمحافظات اخرى".

 

من جانبها، نفت نقابة الاطباء أن يكون الجهاز من ضمن مشتريات الصحة، لافتتة إلى أنها هي من ساهمت بالحصول عليه من احد المتبرعين".

وقال المتحدث باسم النقابة نداء الوائلي في حديث لـ"ناس"، (27 حزيران 2020)، ان "الجهاز لم يتم شراؤه بل تبرع به احد الميسورين من الاهالي ووصل الى المحافظة يوم امس بعد تأخره في الكمارك لعدة ايام ".

وبيّن الوائلي ان "النقابة كان لها الدور الكبير في استحصال جهاز فصل بلازما الدم وايصاله للمحافظة، بعد ان طرقت ابواب الميسورين لمساعدة المستشفيات التي تعاني من نقص الاجهزة مع تصاعد نسب المصابين".

واشار الى ان "النقابة ستقوم بتكريم المتبرع والاحتفاء به تقديرا لموقفه الانساني، ولحثّ من لديه القدرة على الوقوف مع الاهالي في هذه المحنة".

 

من جانب اخر لفت قائمقام قضاء الديوانية سالم العبادي الى ان وزير الداخلية عثمان الغانمي، والنائبة هدى سجاد، تدخلا بشكل مباشر لتسهيل مرور الجهاز من كمارك المطار بعد ان تأخر بسبب الاجراءات الادارية الروتينية".

يذكر ان الديوانية اعلنت في الاول من شهر ايار الماضي عبر حديث مدير صحة المحافظة لـ"ناس"، عن سعيها لمعالجة مصابي فيروس كورونا بواسطة بلازما الدم، وهي تجربة تم اللجوء اليها عالميا ومحليا بما يتعلق بالفيروس". 

وبين مدير الصحة، أن "هذه التقنية تم استخدامها في عدد من الدول ومنها العربية اضافة الى عدد من المحافظات العراقية بما فيها بغداد، ونأمل ان تكون فعالة بشكل كبير في علاج المرضى ولا مانع من استخدامها محليا". 

واشار الى أن "فريقا مختصا من منتسبي دائرة الصحة في المحافظة يخضع لتدريب لهذا الغرض، إضافة إلى التواصل مع المحافظات التي بدأت فعليا باستخدام هذه الطريقة للاستفادة من تجاربها العملية ونقلها إلى مراكزنا الصحية". 

يشار الى ان مسؤولين ومراقبين قالوا ان "الديوانية تعاني من تخبط وفشل واضح في ادارة ازمة كورونا وهو ما القى بضلاله على المواطنين والعاملين في المستشفيات على حد سواء، ليصل الامر الى اطلاقهم نداءات استغاثة عبر مواقع التواصل ووسائل الاعلام لانقاذ حياة الراقدين والكوادر الطبية والصحية فيها"، داعين في الوقت ذاته الى "تصحيح مسار عمل صحة المحافظة وإبعاد المافيات الاقتصادية التابعة لاحزاب نافذة، فرضت هيمنتها على ملف الصحة، ومطالبين بتشخيص الادارات الفاسدة ومحاسبتها بشكل جدي وبما يناسب حجم الاموال التي اهدرت من دون بناء مستشفى جديد او تأهيل المستشفى اليتيم في المحافظة وتجهيزه لمواجهة الازمات" .