Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

العامري يلتقي وفداً من السجناء السياسيين: لا يمكن المساس بالرواتب إلا بتعديل القانون

2020.06.11 - 21:30
App store icon Play store icon Play store icon
العامري يلتقي وفداً من السجناء السياسيين: لا يمكن المساس بالرواتب إلا بتعديل القانون

ناس – بغداد

أكد رئيس تحالف الفتح هادي العامري، الخميس، أن قرار الحكومة المتعلق بحقوق "الشهداء والسجناء" غير قانوني، مشيراً إلى أنه "لا يحق لأي جهة أن تخرق القانون لأي سبب كان".

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وذكرت مؤسسة الشهداء، في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (11 حزيران 2020)، أنه "زار وفد مؤسسة السجناء السياسيين برئاسة حسين السلطاني، رئيس تحالف الفتح هادي العامري في مكتبه الرسمي، وضم الوفد في عضويته مدير عام الدائرة القانونية ومدير عام الدائرة الادارية والمالية اضافة لمدير مكتب رئيس المؤسسة ، وقد حضر اللقاء كاظم عويد رئيس مؤسسة الشهداء".

وتحدث عويد، بحسب البيان، عن "قرار الحكومة الاخير بشأن حقوق المشمولين بقانون السجناء والشهداء وما يترتب عليه من أثار سلبية على أبناء هاتين الشريحتين اللتين تعرضتا الى أقسى إنواع الإضطهاد والمعاناة والحرمان في زمن النظام البائد من جهة ولا تزال لم تحصل إلا على النزر اليسير من حقوقها التي أقرها لهم القانون من جهة أخرى، وبالتالي كانت تإمل من حكومة الكاظمي أن تولي حقوق السجناء والشهداء عناية خاصة وتضع لها خطة عملية لتأمينها وفق سقوف زمنية محددة لا ان تسعى لتقليصها".

من جهته، اعتبر زعيم تحالف الفتح، أن "قرار الحكومة المتعلق بحقوق الشهداء والسجناء غير قانوني، لان هذه الحقوق قد شرعت بقانون ولا يمكن المساس بها إلا أن تعدل بقانون، وبالتالي لايحق لأي جهة أن تخرق القانون لأي سبب كان"، مشدداً على "تضامنه مع جميع ضحايا النظام السابق والوقوف مع شريحة السجناء السياسيين وذوي الشهداء".

وأكد العامري، على "ضرورة بيان مظلومية الشهداء والسجناء السياسيين، وإظهار ما تعرضت إليه هذه الشرائح الكريمة من إضطهاد فاحش وقمع قلّ نظيره في تاريخ العراق الحديث من قبل الأجهزة القمعية للنظام البائد، هذه المسؤلية تقع على عاتق المؤسستين بشكل خاص والمشمولين بقانونيهما بشكل عام".