Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’ترند 10 حزيران’

العراقيون يتفاعلون مع ذكرى ’سقوط’ الموصل: أين المسؤولون عن ’النكبة’؟

2020.06.10 - 10:14
App store icon Play store icon Play store icon
العراقيون يتفاعلون مع ذكرى ’سقوط’ الموصل: أين المسؤولون عن ’النكبة’؟

بغداد – ناس

تصدر وسم "يوم سقوط الموصل"، الأربعاء، الترند العراقي على منصة تويتر، بأكثر من 34 ألف تغريدة، بالتزامن مع الذكرى السادسة لسيطرة "داعش" على المدينة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

واستذكر المغردون العراقيون ذكرى (10 حزيران 2014) بصور من سقوط المدينة بيد مسلحي "داعش" وانسحاب الجيش العراقي، ونزوح مئات الآلاف من العوائل إلى المحافظات الوسطى والجنوبية وإقليم كردستان.

ورصد "ناس" (10 حزيران 2020)، عدداً من التدوينات والتي طالبت بإعادة فتح تحقيق ملف سقوط المدينة، فيما استغرب آخرون عدم محاسبة المتسببين بالحادثة التي تسببت بدمار المدينة وتراثها وسقوط آلاف المدنيين والعسكريين بين قتل وجريح.

 

واستذكرت هيئة حشد الشعبي، الأربعاء، حادثة سقوط مدينة الموصل بيد مسلحي "داعش".

وذكرت مديرية الإعلام في هيئة، عبر تدوينة، اطلع عليها "ناس" (10 حزيران 2020)، "لنستذكر من خلاله بشاعة الإبادة التي تعرض لها أهالي المدينة وبطولة واستبسال قواتنا في تحريرها".

 

وأعاد عدد من المغردين نشر صور من معارك تحرير المدينة على أيدي القوات الأمنية والحشد الشعبي.

واستذكروا عدداً من المقاتلين الذين سقطوا خلال عمليات التحرير، فيما نشر آخرون صوراً وفيديوهات لعمليات اقترفها "داعش" إبان سيطرته على المدينة.

كما استذكر آخرون فتوى "الجهاد الكفائي" التي أطلقها المرجع الديني الأعلى علي السيستاني، مؤكدين أنها كانت "عاملاً حاسماً" في تدارك الأمور وإنقاذ البلاد بعد اجتياح التنظيم المتطرف لأكثر من ثلث مساحة البلاد.

ومع صبيحة الثلاثاء 10 يونيو/حزيران 2014 تغير حال الموصل مركز محافظة نينوى.

خمسة أيام من القتال والكر والفر بين مسلحي "داعش" والقوات الامنية كانت كفيلة بسيطرة "داعش" على ثانية كبريات المدن العراقية، ليفتح الباب على مصراعيه لاتهامات متبادلة بين مختلف الأطراف الرسمية في البلاد واتهام الجميع لبعضهم بالتسبب بسقوط المدينة.