Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

إجراءات مشددة لليوم الثاني.. قلق في البصرة ونداء أمني حول الفيروس الفتاك!

2020.04.29 - 12:36
App store icon Play store icon Play store icon
إجراءات مشددة لليوم الثاني.. قلق في البصرة ونداء أمني حول الفيروس الفتاك!

بغداد – ناس

وجهت قيادة عمليات البصرة، الاربعاء، باستنفار أمني عام بعد ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا شمالي المحافظة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال اعلام القيادة في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، اليوم (29 نيسان 2020)، ان "قائد عمليات البصرة الفريق الركن قاسم نزال وجه باستنفار أمني عام في عموم المحافظة بعد ارتفاع اعداد الاصابات شمال البصرة".

ودعا نزال "جميع مكونات المجتمع البصري الى الإلتزام بقواعد حظر التجوال وتحمل المسؤولية الإنسانية والاجتماعية والأخلاقية بهذا الجانب خصوصا علماء الدين وخطباء المنبر الحسيني الذي كان لهم الدور الكبير خلال الفترة الماضية في حث الناس على البقاء في بيوتهم".

وأشار نزال، إلى  أن "الإصابات الجديدة ألتي تم تسجيلها من قبل دائرة صحة البصرة تحتم علينا اتخاذ إجراءات أمنية مشددة وانتشار أمني واسع".

 

وكانت قائمقامية قضاء الهارثة شمالي مركز مدينة البصرة، قد اعلنت، في وقت سابق من اليوم، عن تسجيل 34 إصابة جديدة بكورونا في منطقة الخورة بالقضاء، وذلك بناء على ظهور فحوصات العينات المختبرية لاشخاص ملامسين والتي ارسلت قبل يومين للتأكد من وجود اصابات في صفوفها من عدمه، ليرتفع بذلك عدد الاصابات في الخورة حتى الان الى 71 اصابة.

وقال قائم مقام الهارثة نذير الشاوي في تصريح صحفي، تابعه "ناس" اليوم (29 نيسان 2020)،  ان "الفرق الصحية تقوم حالياً بنقل المصابين الى الحجر الصحي وجميعهم من ذوي المصابين الـ 37 الذين اعلن عنهم  بالامس".

واشار الشاوي الى "اجراء عمليات المسح الميداني لكشف الاصابات في القضاء من قبل  تلك الفرق الصحية".

 

وعلق محافظ البصرة اسعد العيداني، الاربعاء، على مقطع مصور أظهر مجموعة من المشاركين في مجلس عزاء الهارثة وهم يخضعون للحجر الصحي.  

وقال العيداني في تسجيل صوتي، تلقى "ناس" نسخة منه، اليوم (29 نيسان 2020)، ان "الاشخاص الذين تم تشخصين اصابتهم بفيروس كورونا من اهالي قرية (بني مالك) والذين ظهروا بمقطع فيديو يقول بأنهم (ابرياء)، يتصورون أنهم متهمين وهذا غير صحيح، فالحجر الصحي هو للحفاظ على سلامتهم، وانتقادهم لي بالتقصير غير مهم".  

واضاف العيداني، أن "بعض المصابين يرون انفسهم اصحاء، لكنهم ملامسمين وحاملين للفيروس، فأنا لست بطبيب حتى يقولوا بأن (محافظ البصرة نائم)"، موضحاً ان "الهدف هو حماية الناس وليس اذيتهم، وتركهم من دون حجر صحي قد يتسبب بنقل العدوى الى مئات الاشخاص، مما يسبب انتشار كما حصل في باقي الدول".  

وبين رئيس خلية الأزمة في البصرة أسعد العيداني، أن "ارتفاع اعداد المصابين بفيروس كورونا في المحافظة خلال اليومين الماضيين ليتجاوز 80 حالة، تسبب بحالة رعب بين الناس"، مشيراً الى ان "تسجيل هذا العدد ليس برعب، بل هو مؤشر على متابعة الفيروس وحماية المواطنين وحجر الملامسين وتقديم العلاج لهم".  

ولفت العيداني، إلى أن "اعراض الفيروس قد تظهر بعد 14 يوم، وقد لايتضرر بعض المصابين بهم لانهم شباب، لكنهم قد يستببوا بنقل الفيروس على احبائهم من كبار السن وقد يؤدي الى وفاتهم"، داعياً المواطنين إلى "الالتزام باجراءات الوقاية للحد من انتشار الفايروس".  

وانتقد عشرات المصابين بفايروس كورونا في البصرة، من داخل الحجر الصحي، سوء الخدمات الصحية داخل الحجر.  

وظهر عشرات المصابين في مقطع فيديوي، انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، واطلع عليه "ناس" أمس (28 نيسان 2020)، وهم بصحة جيدة، حيث اتهموا محافظ البصرة بالتقصير، وقالوا بأنه "نائم" ولايعلم بما يجري داخل الحجر الصحي، فيما نفوا اصابتهم بالفايروس، واكدوا تمتعهم بالصحة وعد ظهور اعراض الاصابة عليهم.