Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

القائمة الرئيسية

جبهة النجيفي تشدد على ضرورة تشكيل حكومة مستقلة تمهّد للانتخابات المبكرة

2020.04.20 - 18:20
App store icon Play store icon Play store icon
جبهة النجيفي تشدد على ضرورة تشكيل حكومة مستقلة تمهّد للانتخابات المبكرة

بغداد - ناس

دعت جبهة الانقاذ والتنمية برئاسة اسامة النجيفي، الاثنين، الى تشكيل حكومة مستقلة تستطيع ان تنجز انتخابات مبكرة بإشراف أممي.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقالت الجبهة في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، اليوم (20 نيسان 2020)، ان "رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية أسامة عبد العزيز النجيفي تراس، اليوم، اجتماعا مهما للهيأة السياسية للجبهة، حيث ضم الاجتماع المتحدثين الرسميين للجبهة . فضلا عن استضافة الأعضاء ممن هم خارج بغداد، واشراكهم عبر دائرة الكترونية".

واضاف البيان ان "المجتمعون تناولوا التحديات الخطيرة التي تواجه الشعب العراقي في جوانبها السياسية والاقتصادية والصحية والاجتماعية فضلا عن التحدي الأمني".

 واشار البيان الى ان "المجتمعين اكدوا على ان النهايات المغلقة للعملية السياسية وفشلها في الاستجابة الى تطلعات الشعب هي المسؤولة عن الإخفاقات المتكررة" موضحة ان "المصالح الحزبية، والبعد عن فهم نبض الشعب، والتنافس على السلطة والمنافع والنفوذ، كان وما زال ابرز ما يوسم العملية السياسية وعلى مدى الحكومات المتعاقبة".

وترى جبهة الانقاذ والتنمية، بحسب البيان ان "المشكلة تكمن في منهج اثبت فشله، وللخروج من الأزمة لابد من منهج جديد يتوفر على قدرة تشكيل حكومة مستقلة، تستطيع ان تنجز انتخابات مبكرة بإشراف اممي، وبالاعتماد على النظام البايومتري لقطع الطريق أمام أي شكل من أشكال التزوير أو التلاعب".

واضاف البيان ان "على الحكومة المشكلة محاربة الفساد، والتصدي للسلاح المنفلت وتحصره في إطار الدولة، وتتعامل مع أزمات النازحين والمهجرين والمخفيين قسرا، وتستجيب الى مطالب المتظاهرين السلميين وتحاسب قتلتهم، وتكون على قدر المسؤولية في مواجهة جائحة كورونا ، وما تفرضه تحديات هبوط أسعار النفط من تأثيرات كارثية على الاقتصاد العراقي، والأهم ان تكون حكومة تعلي قيمة المواطنة امام السهام التي تطعنها".

وشدد المجتمعون على ان "المبادئ الحقة والاخلاص للشعب قيمتان تحكمان عمل الجبهة وهذا ما يدعوها الى رفض المحاصصة، ورفض البحث "عن المكاسب، والزهد عن المناصب، وهذا هو بالضبط  ما يجعلها أصدق  صوتا وأعلى تمثيلا لنبض الشعب،

 واكدت جبهة الانقاذ والتنمية على "ثوابتها في الانتماء إلى إرادة الشعب، وتطلعاته التي ينبغي أن يتضمنها البرنامج الحكومي، ودون ذلك فإن دوامة الانهيار لن تكون بعيدة"، لافتة الى ان الاجتماع "تضمن مناقشة صريحة وبناءة للوضع التنظيمي للجبهة، حيث اتخذ المجتمعون قرارات وتوصيات من شأنها مواكبة العمل ومتابعة زخمه المتصاعد".