Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

القائمة الرئيسية

متنبئ يتوقع طقس العراق خلال رمضان: ‘النزولات الباردة’ مستمرة!

2020.04.19 - 18:17
App store icon Play store icon Play store icon
متنبئ يتوقع طقس العراق خلال رمضان: ‘النزولات الباردة’ مستمرة!

بغداد - ناس

قد المتنبئ الجوي واثق السلامي، الأحد، توقعات أولية حول أحوال الطقس في العراق خلال شهر رمضان المقبل.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال السلامي في تدوينة، اطلع عليها "ناس" اليوم (19 نيسان 2020)، إن "مرتفعاً جوياً صلباً يؤثر على القارة الأوروبية ويستمر تأثيره للفترة المقبلة وبالتالي تستمر النزولات الباردة نحو شرق المتوسط والجزيرة".

واضاف السلامي، "لذلك يتوقع أن تكون درجات الحرارة حول المعدل او أقل بقليل وخصوصا خلال شهر رمضان، ولا يستبعد وجود حالات مطرية معتبرة خلال الشهر الفضيل".

وكان المتنبئ الجوي محمد الدوري قد تنبئ، السبت، ان تشهد البلاد موجة حر تسبق شهر رمضان، ووصول درجات الحرارة إلى أوائل الاربعينات في مناطق جنوب البلاد.

وقال الدوري في ايضاح تابعه "ناس"، أمس (18 نيسان 2020)، إن "موجة حارة تسبق شهر رمضان و اعتباراً من منتصف الأسبوع الحالي ستضرب البلاد، حيث سيطرأ ارتفاع ملموس على درجات الحرارة في معظم المناطق، حتى تصل العظمى لأوائل الاربعينات جنوباً، وإلى منتصف الثلاثينات في وسط البلاد ومنها العاصمة بغداد، وتبقى ضمن مستويات اوائل الثلاثينات في المناطق الشمالية".

 

وأضاف، أن "هذه الموجة الحارة تعتبر مبكرة نسبياً، وستكون درجات الحرارة أعلى من معدلاتها العامة بكثير في بعض المناطق".

 

وتابع، أن "بعد الموجة الحارة ومع بداية شهر رمضان، تنحدر كتلة هوائية معتدلة إلى باردة نسبياً من تركيا والعروض العُليا نحو منطقة شرق المتوسط والعراق، مسببة انخفاضاً ملموسا الى كبير بدرجات الحرارة بدءأ من المناطق الشمالية ثم الوسطى وبعد ذلك الجنوبية، وستشهد البلاد اجواء ربيعية جميلة جداً ومعتدلة، وتكون مائلة للبرودة في بعض الأرجاء الشمالية خلال الايام والفترة الاولى من رمضان".

 

وأشار إلى أن "الكتلة الهوائية قد تكون مصاحبة لمنخفض جوي يعمل على تهيئة فرص الأمطار الرعدية احياناً خصوصاً شمال ووسط وغرب البلاد، وخلال الفترة المقبلة ستتميز درجات الحرارة بالتقلب الكبير والحاد احياناً وبالأخص شمال ووسط وغرب البلاد، نظراً لأستمرار اندفاع الكتل الهوائية المعتدلة والباردة نسبياً من العروض العليا واوروبا بالتزامن مع تواصل توغل الكتل الهوائية الدافئة والحارة نسبياً نحو العراق والقادمة من شرق افريقيا وجنوب شبه الجزيرة العربية".