Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

صحافيو البصرة يلغون مؤتمراً أمنياً احتجاجاً على مقتل أحمد عبدالصمد وصفاء غالي

2020.01.12 - 16:50
App store icon Play store icon Play store icon
صحافيو البصرة يلغون مؤتمراً أمنياً احتجاجاً على مقتل أحمد عبدالصمد وصفاء غالي

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

بغداد - ناس قاطع إعلاميون وصحفيون في محافظة البصرة، الأحد، مؤتمراً صحفياً لقائد شرطة المحافظة ووكيل وزارة الداخلية، احتاجاً على التردي الأمني الحاصل، و اغتيال الزميلين، أحمد عبدالصمد، وصفاء غالي، وهو ما تسبب بالغاء المؤتمر بشكل نهائي.   وذكرت مصادر لـ"ناس"، (12 كانون الثاني 2020)، أن "وكيل وزارة الداخلية وقائد شرطة البصرة حاولا عقد مؤتمر صحفي لبحث ملفات أمنية في المحافظة من ضمنها ملف اغتيال الاعلاميين أحمد عبدالصمد وصفاء غالي، إلا أن إعلاميي البصرة قاطعوا المؤتمر ما اضطرهم إلى الغائه". وتابع، أن "اعلاميي البصرة قاطعوا المؤتمر بسبب الاخفاق الامني وإغتيال الاعلاميين أحمد عبدالصمد وصفاء غالي على يد مجهولين اول أمس". وأرسل وزير الداخلية، ياسين الياسري، في وقت سابق اليوم، فريقاً إلى البصرة للتحقيق في حادثة اغتيال الصحفي أحمد عبدالصمد ومصوره صفاء غالي، فيما توعد “القتلة بأشد العقوبات”. وذكر إعلام وزارة الداخلية في بيان تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (12 كانون الثاني 2020)، أن “الياسري وجه بارسال فريق عالي المستوى من الوزارة، للتحقيق بحادث قتل الصحفيين احمد عبد الصمد وصفاء عالي في البصرة”. وأضاف بيان الوزارة، أن “الوزير وجه بإرسال فريق عالي المستوى برئاسة وكيل الوزراة لشؤون  الشرطة وعدد من الضباط للتحقيق بحادث قتل الصحفيين احمد عبد الصمد وصفاء عالي في البصرة”، مبيناً أن “الوزير أمر الفريق بعدم العودة لحين اكتمال التحقيق والكشف عن الجناة”. وتوعد الوزير، “القتلة بأشد العقاب حتى يكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه العبث بأمن العراق واستقراره”، بحسب البيان.