Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

يضم لواء الطفوف ..

ضربة جوية تستهدف معسكراً للحشد الشعبي في الأنبار

2019.09.22 - 12:54
App store icon Play store icon Play store icon
ضربة جوية تستهدف معسكراً للحشد الشعبي في الأنبار

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

ناس – بغداد أعلن الحشد الشعبي، الأحد، تعرض معسكر له في محافظة الأنبار إلى ضربة جوية مجهولة، عقب يوم واحد من انتهاء عمليات إرادة النصر. وقال قائد عمليات الحشد الشعبي في غرب الأنبار، قاسم مصلح، إن "مطار المرصنات بالمحافظة تعرض في ساعة متأخرة بعد منتصف ليل أمس السبت، لضربة جوية مجهولة المصدر"، مبيناً أن "المعسكر يبعد حوالي 120 كيلو متراً عن سوريا، ويقع بين منطقتي التنف وطريبيل". وبين أن "الضربة كانت قوية جداً واستهدفت المطار الذي يعتبر المقر الرئيس للحشد الشعبي واحدثت ارتجاجاً في المباني، دون معرفة مصدرها"، مؤكداً أن "الضربة لم تحدث أية خسائر بشرية أو مادية". من جانبه قال مصدر أمني في حديث لـ "ناس" اليوم (22 أيلول 2019)،  إن "معسكر المرصنات تستقر فيه قوات من لواء 13 الطفوف وقد انطلقت منه عمليات إرادة نصر الخامسة". وشهد الاسبوع الماضي،  تعرض فصائل من الحشد الشعبي لضربتين جويتين في منطقة البوكمال السورية، وفق وسائل إعلام عربية. ونقلت الوسائل الاربعاء الماضي عن مصادر امنية في مدينة القائم الحدودية مع سوريا بأن طائرات يعتقد أنها مسيرة استهدفت مواقع للحشد الشعبي في مدينة البوكمال السورية القريبة من الحدود العراقية، مبينة أن 5 قتلى و9 جرحى سقطوا بالضربة الجوية التي استهدفت مقر "فاطميون" التابعة للحشد الشعبي في مدينة البوكمال السورية. فيما نقلت الوسائل عن ناشطون في المعارضة السورية، الثلاثاء الماضي، إن طائرة مجهولة هاجمت مواقع لفصائل عراقية تدعمها إيران، في مدينة البوكمال عند الحدود مع العراق. وأضاف الناشطون، أن الغارة الجوية وقعت في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، في مدينة البوكمال بمحافظة دير الزور شرقي سوريا، فيما لم ترد أنباء فورية عن الخسائر.