fbpx
Shadow Shadow

سبقتها 51: ردود فعل "غاضبة" وتلويح بالتدويل

جثث “مجهولة الهوية” في جرف الصخر تثير أسئلة عن سبب دفنها سراً

13:19 الإثنين 12 أغسطس 2019
article image

بغداد – ناس  

تساءل النائب في البرلمان أحمد الجبوري، الاثنين، عن سبب عدم الإعلان عن العثور على جثث مجهولة، ورد أنها وجدت في منطقة جرف الصخر، مشيرا إلى أن هذه الجثث تعود “لمختطفين معظمهم من المناطق المحررة”.

وتحدث الجبوري، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، تابعها “ناس” اليوم (12 آب 2019)، عن “جثث تم التعامل معها على انها مجهولة الهوية، وهي لمختطفين معظمهم من المناطق المحررة، ويتم تسليمهم لمنظمة مجتمع مدني لغرض دفنهم”.

وتساءل، “أين دور الحكومة في تسليم الجثث، وبعضهم أطفال ونساء، ومعظمهم رجال.. إلى ذويهم أو محافظاتهم، أو إلى مفوضية حقوق الانسان”.

وتابع، “أي ظلم نعيش فيه وأي فوضى.. ولماذا لم يتم الإعلان عن وجود جثث مجهولة في الطب العدلي في الحلة حتى يأتي ذوي المفقودين للتعرف على الجثث ولا يتم الإعلان عن الجثث من قبل هذه المنظمة الا بعد دفنهم؟”.

WWW.NASNEWS.COM

اقرأ ايضاً: 31 جثة “غامضة الهوية” في بابل: الصحة والبلدية حائرتان.. وجهة ثالثة “تتطوع”

WWW.NASNEWS.COM

ولم يصدر إعلان رسمي بشأن العثور على جثث، لكن مصادر في وزارة الصحة قالت إن “دائرة الطب العدلي في بابل، تسلمت جثثا لمجهولين، عثر عليها في منطقة جرف الصخر”، جنوب بغداد.

ولم يتسن لـ “ناس” الحصول على تعليقات من الجهات الرسمية، بسبب سريان عطلة عيد الأضحى.

وفي السياق ذاته اصدر تحالف القرار العراقي بياناً بشأن الحادثة التي قال عنها أنها “تعود الى منطقة شمال بابل والمقصود بها منطقة جرف الصخر والمحاويل والمسيب، وتتجمع في صحة بابل ليقوم الخيرون بعد جهود شاقة بدفنها في محافظة كربلاء”.

واضاف، أن من بين الجثث الـ31 رجال ونساء وأطفال، بعضها جثث مقطعة الأوصال، سبقتها إحدى وخمسون جثة، دون أن يصدر عن الحكومة بيان أو تعليق أو فتح تحقيق بالأسباب التي راحت هذه الأرواح ضحية لها، ومن هم المجرمون الذين ينفذون هذه المجازر بعيدا عن رقابة الدولة والقانون”.

WWW.NASNEWS.COM

اقرأ ايضاً: استمرار التحقيق بقضية المقبرة الجماعية في المحاويل.. نائب يرد على “المزاعم الطائفية”

WWW.NASNEWS.COM

واشار الى أنه “يدين ويستنكر هذه الجرائم الوحشية، في قضية ما زالت تمثل جرحا عصيا، هي قضية المفقودين والمغيبين في الصقلاوية والرزازة وسامراء وغيرها من المناطق التي شهدت عمليات الاختطاف، وبرغم كل المطالبات عجزت الحكومة عن الاجابة أو فتح تحقيقات منصفة للضحايا وأهلهم”، محمّلاً “الحكومة العراقية المسؤولية الكاملة عن استمرار هذا التجاهل، وإذا ما استمر ذلك، وعجزت الحكومة عن القيام بواجباتها القانونية والأخلاقية، فإن تحالف القرار سيلجأ لعرض هذه الجرائم على المجتمع الدولي”.

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل