fbpx
Shadow Shadow

طالبته بإثبات علاقة ابنها الوحيد "مهند" بالتخريب

أم شاب قُتل في هجوم القبعات تخاطب الصدر “بالدموع”: ماذا فعل لـ “تُجر أذنه”؟

23:47 الأربعاء 26 فبراير 2020
article image

بغداد – ناس

هزّ مقطع فيديو سجلته إحدى السيدات بكاميرا هاتف نقال الرأي العام، حيث شارك الآلاف المقطع الذي تم تصويره بأجواء حزينة.

وظهرت السيدة في مشهد تابعه “ناس” (26 شباط 2020) تحمل صورة “ابنها الشاب مهند والذي قُتل خلال أحداث اقتحام تشكيل القبعات الزرق لساحة الصدرين وسط النجف” تلبية لدعوى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي قال أنصاره مطلع شباط الحالي انهم يشنون “حملة على ساحات التظاهر لتطهيرها من المندسين والمنحلين والمخربين”.

 

ورغم إنكار قيادات بارزة، تورط عناصر في التيار بالأحداث الدامية في ساحة الصدرين وسط النجف، او سلسلة الاعتداءات التي طالت متظاهرين وطلبة في بغداد وكربلاء، إلا أن “والدة الشاب مهند وجهت رسالتها الباكية إلى زعيم التيار الصدري” وذلك بعد ظهوره في مقابلة تلفزيونية مفسراً هجوم أنصاره على الساحات في الثاني من شباط الحالي.

وقال الصدر أمس الأول الأربعاء (24 شباط 2020) في ظهوره الاول بعد الأحداث، أنه “يعتبر المتظاهرين أبناءه” وأضاف مبتسماً “لكن هناك مَن كان يستحق جرّة أذن”، وأن الأوضاع أصبحت الآن بعد حملة أتباعه أكثر استقراراً في ساحات التظاهر، مؤكداً انه طالب بالتحقيق في جميع الاحداث التي حصلت، بما في ذلك أحداث ساحة الصدرين.

وطالب السيدة في المشهد الذي انتشر على صفحات التواصل، زعيم التيار الصدري بإثبات أن “ولدها مهند الذي قُتِل، كان مخرباً او مشاغباً أو يحتاج (جرّة الأذن) التي أودت بحياته”.

ورغم مرور ساعات على انتشار المشهد، إلا أن أياً من الأطراف المتصلة بالتيار الصدري لم تصدر رداً على رسالة السيدة.

 

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل