fbpx
Shadow Shadow

مفوضية حقوق الانسان: كيف سنظهر إيجابيات النظام الديمقراطي بعد خسارة مقعدنا؟

10:06 السبت 19 أكتوبر 2019
article image

ناس- بغداد 

أعرب عضو المفوضية العليا، لحقوق الإنسان علي البياتي، السبت، عن قلقه بسبب خسارة العراق مقعده في مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة. 

وقال البياتي في بيان، تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (19 تشرين الاول 2019) إن “العراق لم ينجح في الحصول على مقعد في مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة للدورة القادمة، مع أنه رشح لذلك حيث شغل العراق المقعد لدورة واحدة  فقط ستنتهي في نهاية هذه السنة (حيث من حق كل دولة دورتين متتاليتين) لكنه لم يفلح في جمع الأصوات اللازمة من الدول الأعضاء وهو تراجع دولي مؤسف للعراق”.

وأضاف أن “العراق في مرحلة حرجة ويواجه الكثير من التحديات على مستوى ملف حقوق الانسان والالتزامات الدولية الموقعة من قبل العراق، مع وجود حاجة ماسة للتواجد في هذا المحفل الذي يعد مطبخ العالم ومنصة للدفاع عن العراق وتقديم اجوبة منطقية وقانونية ومواجهة كل ما يرفع حول العراق من تقارير واتهامات بالاضافة الى إظهار الجانب الايجابي داخل الدولة العراقية والعمل المؤسساتي والنظام الديمقراطي حيث سيكون دوره مراقب فقط داخل المجلس من السنة القادمة”.

وأشار إلى أن “المسألة تحتاج إلى وقفة من قبل لجنة حقوق الانسان ولجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي لمعرفة أسباب هذا التراجع والخطوات المتخذة لتجاوز الموضوع في الانتخابات القادمة واستعادة وضع العراق الدولي بالاضافة الى ضرورة فتح ملف الالتزامات والاتفاقيات الدولية التي وقعها العراق والتي تحتاج الى تشريعات وخطوات عملية للتنفيذ”.

وأوضح البياتي أن “المفوضية ليس لها علاقة بتلك المقاعد؛ حيث أنها مؤسسة مستقلة وغير حكومية ولدينا منصات دولية مختلفة نتعامل معها وهو التحالف الدولي لمؤسسات حقوق الانسان العالمية.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل