Shadow Shadow

ردّ على تصريح لمفيد الجزائري

باحث يساري يهاجم الحزب الشيوعي العراقي: هل هذا ديالكتيك أم سحر؟!

23:25 الثلاثاء 11 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

رد الباحث العراقي سهيل سامي نادر، الذي يُصنف كأحد منظّري اليسار العراقي، على “تبرير” عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي مفيد الجزائري لدخول الحزب في العملية السياسية العراقية بعد العام 2003.

 

وكان الجزائري قد رد في تصريح متلفز على الانتقادات التي تلاحق الحزب منذ العام 2003 حول قبوله الاشتراك بالعملية السياسية، بالقول  “لو لم يقف الحزب الشيوعي ذلك الموقف لوجد نفسه يقف مع داعش !”.

 

وقال نادر في رده على تصريح الجزائري، “هذا الموقف لقائد شيوعي لا يبرر سياسة الخطأ فحسب، بل يتبنى مبادئ خاطئة ايضاً، إن هذا الديالكتيكي لا يرى من السياسة الا التخوم: تقف ضد العملية السياسية تجد نفسك داعشياً! هل هذا ديالكتيك أم سحر؟”.

 

وأضاف “إن الحزب الذي تواطأ مع سلطات 2003 عجز في ما بعد عن تحليلها، ولم يدرك مخاطر تركيبتها الطائفية إلا بعد أن باتت هذه التركيبة تتضح بوصفها نظاماً سياسياً وليس مجرد عملية سياسية مفتوحة تحتاج الى تعديل هنا وتوضيح هناك. لقد ولد الاحتلال  بالتعاون مع المجموعات الطائفية والاثنية، نظاماً سياسياً هو الأسوأ في ظروف تحولات إقليمية معقدة، رافقها صعود الإرهاب واتخاذه صيغة طائفية واضحة، لقد ظهرت داعش تماما في وسط اجتماعي جرى تطييفه. النظام السياسي العراقي طيّف السياسة وسيّس الطوائف . وتلك هي حصيلة الاحتلال والعملية السياسية المشوهة التي اختزلت الديمقراطية في صندوق الانتخابات”.

 

ويواجه الحزب الشيوعي انتقادات مستمرة، منذ موافقته على الدخول في العملية السياسية، التي اعتمدت نظام التمثيل الطائفي، وجدد معارضون انتقاداتهم للحزب، بعد انخراطه في تحالف سائرون الذي يقوده التيار الصدري.

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل