fbpx
Shadow Shadow

إضافة نوعية أم "تضخيم" جمهور ؟

سيف نبيل ومحمد السالم يستعدان لأول “تجربة سينمائية” .. ذئاب الليل والخياط!

14:16 الأحد 29 سبتمبر 2019
article image

ناس – بغداد 

يستعد الفنانان المطربان سيف نبيل، ومحمد السالم إلى المشاركة في مسلسلي ذئاب الليل، والخياط، اللذين من المقرر طرحهما خلال الفترة المقبلة، في تجربة “لافتة” هي الأولى من نوعها.

وأوضح الصحافي الفني حيدر النعيمي خلال حديث لـ”ناس” اليوم (29 أيلول 2019) أنه “تم الاتفاق بشكل مبدئي من الفنان سيف نبيل، للمشاركة في الجزء الثاني من مسلسل ذئاب الليل، فيما سيشارك المطرب محمد السالم في مسلسل (الخياط) الذي لا يُعرف لغاية الآن مخرجه، والكاتب”.

وأضاف، أن “الجزء الثاني من مسلسل ذئاب الليل لنفس المؤلف صباح عطوان، وإنتاج مؤسسة الريماس، لكن لم يتم اختيار المخرج والمواقع الفنية وتحديد التفاصيل المهمة الأخرى حتى اللحظة”.

ولم يخض المطربان محمد السالم، وسيف نبيل أية تجارب تمثيلية سابقة.

وبشأن مشاركة المطربين في الأعمال السينمائية والمسرحية، بشكل عام، يرى النعيمي أن “تلك المسألة تحصل بشكل كبير، وسبقهم بذلك الفنان حسين نعمة، في فلم حمد وحمود، مع أحمد نعمه، وكاظم الساهر في مسلسل المسافر، خلال تسعينيات القرن الماضي، لذلك ليس هناك غرابة، في مشاركة المطربين في الأعمال الفنية، بشرط امتلاكهم المؤهلات لخوض غمار تلك التجربة، وبالتأكيد ستكون هناك تقييمات في حال صدرت تلك الأعمال من قبل الجمهور والفنيين”.

ويضيف، أن “المطربين الفنانين، يهدفون من خلال تلك المشاركات سحب جمهورهم الذي يتابعهم إلى الشاشة، خاصة بعد نجاح عمل هوى بغداد فيما يتعلق بالأغاني، مثل أصيل همام، وحسين غزال، ونصرت البدر، كاصوات غنائية، ربما ذلك منحهم دافعًا لخوض غمار تجربة الأعمال السينمائية، على صعيد الغناء والتمثيل معاً”.

ولفت إلى أن “الكثير من المطربين العراقيين إيضاً كانت لهم تجارب سابقة، في هذا المضمار، وبعضها حققت نجاحاً لافتاً، ولا ضير من التوجه إلى هذا الخيار، بشرط الظهور بمظهر جديد ولافت، لتحقيق شهرة ونجاحاً يوازي النجاحات التي حققها المطرب في أعماله الغنائية”.

ومسلسل ذئاب الليل قد ذاع صيته في تسعينيات القرن الماضي حيث عالج عدة قضايا اجتماعية.

قام باخراج الجزء الأول، الفنان حسن حسني وأنتجته شركة بابل للإنتاج السينمائي والتلفزيوني لتلفزيون العراق في آواخر الثمنانينات، ويُعد من أول الأعمال التلفزيونية العراقية التي تحتوي على مشاهد عنف وتتناول مواضيع العصابات الإجرامية.

تتمحور أحداث الجزء هذا، حول أربعة أشخاص خارجين عن القانون وعصابتهم الإجرامية التي تعمل على سرقة السيارات والأشخاص، تتكون العصابة من سيف المعروف بأسم «أبو جحيل» (جواد الشكرجي) قائد العصابة، منذر الملقب بـ «أبو علج» (جلال كامل)، مهند الملقب بـ «أبو فاس» (فارس خليل شوقي)، ونائل (حسن هادي)، بعد زيادة أعمالهم الإجرامية يوكل ضابط الشرطة المقدم بلال (سامي قفطان) بقضية ملاحقة العصابة عبر البلاد.

صورت أحداث المسلسل في العاصمة العراقية بغداد وبعد مطاردة الشرطة للعصابة تنتقل مسار الأحداث إلى عدة محافظات عراقية في الكوت والبصرة جنوباً حتى أربيل ودهوك في شمالي العراق.

وأحداث المسلسل عن مجموعة من اللصوص، ممن سرقوا كمية من سبائك الذهب العائدة للحكومة العراقية قبل دخولهم السجن، و بعد إطلاق سراحهم، يعملون على إستعادتها، و لكنهم يصطدمون بعصابة من المهربين، فتحدث بينهم سلسلة من المعارك، مع مطاردة رجال الشرطة لهم، و التي لن تكون عملية سهلة، كونهم يرتبطون بسلسلة من العلاقات التي تمكنهم من الهرب لفترة طويلة.

وشارك عدد كبير من الفنانين الكبار في بطولة الجزء الثاني للمسلسل ومنهم بهجت الجبوري في البطولة واسيا كمال وفريال كريم ومقداد عبدالرضا وسناء عبدالرحمن ومحمود أبو العباس وسامي قفطان،ومحمد حسين عبدالرحيم و ريكاردوس يوسف وعدد كبير من الفنانين العراقيين لقي المسلسل نجاحاً كبيراً آنذاك .

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل