fbpx
Shadow Shadow

حديث عن 9 طائرات انتحارية دخلت العراق

ذي قار ترد على مزاعم انطلاق طائرات مسيرة من أراضيها نحو السعودية

13:59 السبت 14 سبتمبر 2019
article image

بغداد – ناس

أكدت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ذي قار، السبت، عدم وجود معلومات دقيقة حول قيام طائرات مسيرة مجهولة بالتحليق فوق المحافظة، فضلاً عن اتجاهها إلى المملكة العربية السعودية، لضرب أهداف هناك، حسب ما يُروج له. 

وقال رئيس اللجنة، جبار الموسوي في حديث لـ”ناس”، اليوم (14 أيلول 2019)، إن “الجهات الامنية في ذي قار لم ترصد تحليق طائرات فوق سماءها باتجاه السعودية حتى الان”، لافتاً إلى أن “مجلس المحافظة سيحقق في الموضوع وبيان مدى صحته من عدمه”.

وأضاف، أن “ذي قار لن تسمح لأية جهة مهما كانت قوتها باستخدام أراضيها منطلقاً لاستهداف أراضي دول مجاورة للعراق، كوننا نحترم علاقاتنا مع كل الدول، ومنها السعودية وغيرها من البلدان العربية، وأيضا نعطي أهمية للقانون الدولي الذي يمنع هكذا أعمال”.

وأكد أنه  ” في حال قدرة بعض الجهات على إطلاق طائرات مسيرة، فالأفضل أن تتجه إلى إسرائيل التي استهدفت مقرات الحشد الشعبي المقدس، في العراق”.

يأتي ذلك بعد أن تحدثت تقارير إعلامية عن دخول 9 طائرات انتحارية مسيرة عبر العراق ويرجح أنها ضربت شركة آرامكو السعودية في ساعة متأخرة من مساء الجمعة.

وبحسب التقارير التي نشرتها وسائل إعلام محلية، فإن “الاجهزة الأمنية، رصدت خرق 9 طائرات مسيرة دخلت عبر الأهوار من البصرة والناصرية، وكان الرصد بأن الطائرات قد مرت بشكل متواصل عبر الأهوار”.

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية اليوم السبت (14 أيلول 2019)، تعرض معملين تابعين لشركة أرامكو بمحافظة بقيق وهجرة خُرَيص شرقي البلاد لعملية استهداف بطائرات مسيرة.

وقالت الوزارة في بيان أوردته قناة الإخبارية السعودية، إن فرق الأمن الصناعي في أرامكو تمكنت من السيطرة على حريقين اندلعا بالمعملين التابعين للشركة إثر استهدافهما بطائرات دون طيار، وقد باشرت الجهات المختصة التحقيق في الاستهداف. ولم تعلن أي جهة المسؤولية عن الهجوم على المعملين.

وكان الحوثيون قد استهدفوا في 14 أيار الماضي محطة ضخ للنفط تابعة لشركة أرامكو، وتقع المحطة على مسافة 79 كلم من محافظة عفيف إلى الغرب من الرياض.

وفي وقت لاحق تلقى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اتصالا هاتفيا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عقب “هجوم الحوثيين على منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة أرامكو”.

وذكرت الرياض في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية وتابعه “ناس” أن “ترامب أكد لابن سلمان استعداد بلاده للتعاون مع المملكة بكل ما يدعم أمنها واستقرارها”.

وندد الرئيس الأمريكي بالهجوم على معملي “أرامكو”، مشددا على أن هجمات كهذه تؤثر سلبا على الاقتصاد الأمريكي والاقتصاد العالمي على حد سواء، حسب البيان.

من جهته، أكد ابن سلمان على إرادة وقدرة السعودية في مواجهة هذا “العدوان الإرهابي والتعامل معه”، وفقا للبيان.

وفي تطور لاحق، اكد الكرملين، في أول تعليق من روسيا على استهداف منشأتي النفط لـ”أرامكو” السعودية، أن مثل هذه التطورات لا تسهم في استقرار الأسواق النفطية، وذكر أن الرياض لم تطلب مساعدة من موسكو.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في حديث لصحيفة “فيدوموستي”  وتابعه”ناس” اليوم (15 أيلول 2019) إن “الهجوم الذي نفذ فجر أمس السبت بواسطة طائرات مسيرة واستهدف البنية التحتية السعودية، حدث مقلق بالنسبة إلى سوق النفط العالمية”.

وأوضح المتحدث باسم الكرملين، حسب الصحيفة: “بالطبع لا تسهم أي تقلبات مماثلة في إرساء الاستقرار في أسواق الطاقة”.

وأشار بيسكوف إلى أن “الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بالطبع على علم بهذه الأحداث”، وقال، ردا على سؤال حول هذا الموضوع، إن “الجانب السعودي لم يطلب أي مساعدة من روسيا على خلفية هذا الهجوم”.

وأوضح بيسكوف أنه “من غير المعلوم ما إذا كانوا بحاجة إلى مساعدة، على الأرجح: لا. وتتوفر لديهم القدرات الضرورية كافة (للتعامل مع الوضع)”.

 

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل