Shadow Shadow

وثائق: 200 مليون لكل عضو

في “ظروف حرجة”.. أعضاء مجلس الأنبار “تقاسموا” 6 مليارات دينار مخصصة للطوارئ!

16:11 الخميس 20 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

كشف تقرير رقابي الغطاء عن “حادثة اختلاس” في مجلس محافظة الانبار تعود الى عام 2014, تمت بشكل اصولي ووفق قرار داخلي بعد ان قدم طلبا لرئاسة الوزراء بصرف مبلغ طوارئ “غير محدد” لاجراء صيانات على مبنى المجلس, الا ان رئاسة الوزراء ربما لم تكن تعلم ان الـ10 مليارات التي صرفتها، سيتقاسم اعضاء مجلس الانبار 6 مليارات منها بينهم.

واظهرت وثيقة لتقرير صادر عن ديوان الرقابة المالية حصل “ناس” اليوم (20 حزيران 2019)، على نسخة منها، طلب مجلس محافظة الأنبار في (6 تشرين الثاني 2014)، مبلغ طوارئ “غير محدد”، من رئيس الوزراء انذاك لصيانة المجلس والاليات، فيما وجه رئيس الوزراء بصرف مبلغ 10 مليارات الى المجلس دون تحديد آلية صرف المبلغ، أو تحديد صيغة المبلغ لصيانة المجلس والاليات أو كسلفة طوارئ، أم تخصيصات ضمن الموازنة التشغيلية.

وبحسب التقرير فإن المجلس بعد نحو شهر وبجلسته الثالثة عشر المنعقدة في (13 كانون الاول 2014)، قام توزيع 6 مليارات دينار من المبلغ على اعضائه وعددهم 30 عضوا، اي بواقع 200 مليون دينار لكل عضو بمافيهم رئيس المجلس ونائبه، وفق قرار وكتاب مرقم وتم توثيق التقسيم بـ”تأييدات استلام” من قبلهم.

واوضح التقرير ان احد اعضاء المجلس بين انه لم يستلم المبلغ وان توقيعه على تأييد الاستلام مزور، في حين لم تتم الاستجابة من قبل عضو اخر على استفسار الهيئة الرقابية المختصة، مبينا انه “لم يتبين مصير المبلغ لغاية تاريخ اعداد التقرير الرقابي”.

اما المبلغ المتبقي وهو 4 مليار دينار فبين التقرير انه انقسم بين “صرف عشوائي”، واخر غير موثق بوصولات.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل