fbpx
Shadow Shadow

التقى نبيه بري وسعد الحريري

مسؤول أميركي كبير يتحدث عن صولة جديدة على “المنابع اللوجستية” لحزب الله  

19:22 الإثنين 23 سبتمبر 2019
article image

بغداد – ناس

أخطرت الخزانة الأميركية – فرع شؤون مكافحة تمويل الإرهاب، الإثنين، لبنان، أن الولايات المتحدة الأميركية ستعاقب أي فريق يقدم دعما (عينيا) لحزب الله.. جاء ذلك بعد أسابيع من إدراج واشنطن مصرفاً لبنانياً على لائحة العقوبات بتهمة تقديم خدمات مالية للحزب.

ونقل موقع إيلاف الذي تابعه “ناس” اليوم (23 أيلول 2019) أن “مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلنغسلي، التقى، الإثنين، غداة وصوله إلى بيروت، كلاً من رئيس البرلمان نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري”.

asne

مسؤول أميركي كبير يتحدث عن صولة جديدة على "المنابع اللوجستية" لحزب الله  

asne

وأوردت السفارة الأميركية في بيروت في بيان، أن بيلنغسلي خلال لقاءاته مع المسؤولين الرسميّين والمصرفيين، “سيشجع لبنان على اتخاذ الخطوات اللازمة للبقاء على مسافة من حزب الله وغيره من الجهات الخبيثة التي تحاول زعزعة استقرار لبنان ومؤسساته”.

ولم يصدر أي تصريح رسمي عن أي طرف إثر هذين اللقاءين. إلا أن مصدراً لبنانياً مطلعاً على مضمون المحادثات قال لوكالة فرانس برس، متحفظاً عن ذكر اسمه، إن بيلنغسلي شدد على أن “الولايات المتحدة ستعاقب أي فريق يقدم دعماً عينياً لحزب الله، سواء عبر الأسلحة أو المال أو أي وسائل مادية أخرى”.

وتأتي هذه الزيارة بعد إعلان وزارة الخزانة الأميركية في 29 آب/أغسطس إدراجها مصرف “جمّال تراست بنك” على لائحة العقوبات، بوصفه مؤسسة مالية أساسية لحزب الله، وأُدرِجت 4 شركات تأمين تابعة للمصرف أيضاً على اللائحة السوداء.

ونقل المصدر اللبناني عن المسؤول الأميركي تأكيده أن “العقوبات تستهدف إيران وأتباعها في المنطقة” من دون “المساس بالأفرقاء التي يربطها مع حزب الله علاقة أو تعاون سياسي” في لبنان.

وكان  مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر قد لوح قبل أقل من أسبوعين، خلال زيارة إلى بيروت، بأن بلاده قد تفرض عقوبات على حلفاء حزب الله في لبنان.

وأضاف “في المستقبل، سنعلن ضمن العقوبات عن أسماء أشخاص جدد يساندون حزب الله بغض النظر عن طائفتهم ودينهم”.

وأدرجت الولايات المتحدة حزب الله على قائمة المنظّمات الإرهابية عام 1997. وفرضت في تموز/يوليو عقوبات على ثلاثة من كبار مسؤولي حزب الله في لبنان، بينهم نائبان في قرار طال للمرة الأولى أعضاء في البرلمان اللبناني.

وكان “مارشال بيلينغسلي”، قد أعلن في (13 أيلول 2019) أن الخزانة الأميركية ستفرض عقوبات على أي جهة عراقية تتعامل مع الحرس الثوري الإيراني، فيما شمل الحديث كلا من: حزب الله، واليمن، وإيران، وأضاف أن “أميركا الجنوبية بدأت تنقلب على حزب الله”.

وقال بيلينغسلي– وفقا لوسائل اعلامية دولية- إن “العراقيين ضحية لموقعهم الجغرافي المجاور لإيران”، وأكمل “نتفهم احتياجات العراق للكهرباء التي يحصل عليها من إيران.. لكن يجب أن يعتمد العراق على نفسه لتوفير احتياجاته من الطاقة”، فيما اكد ان “الخزانة الأميركية ستفرض عقوبات على أي جهة عراقية تتعامل مع الحرس الثوري الإيراني”.

أما في الشأن الإيراني الداخلي، فاعتبر المسؤول في الخزانة الأميركية أن “الفساد في إيران كبير جدا والمرشد خامنئي يتحمل مسؤولية معاناة شعبه”.

asne

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل