fbpx
Shadow Shadow

معلومات قد لا يعرفها ملايين الموظفين

ماذا تعرف عن “استثمار” الحكومة لرواتب المتقاعدين المُدخرة؟!

17:47 الخميس 29 أغسطس 2019
article image

بغداد – ناس

من: محمد حكمت

منذ نهاية ثمانينات القرن الماضي وحتى سقوط النظام السابق، عانت شريحة المتقاعدين في العراق، كجزء من المجتمع العراقي، نتيجة تدني مستوى الرواتب والحصار الاقتصادي، حيث اضطر بعضهم إلى الاشتغال في مهن صعبة ومرهقة لا تتناسب مع أعمارهم وطاقاتهم لتوفير لقمة العيش.

تحسنت الأحوال بعد 2003 حيث ارتفع مستوى الرواتب بشكل عام، لكن مشاكل المتقاعدين لم تنته عند هذا الحد، حيث واجهوا الكثير من الأزمات في آلية احتساب رواتبهم واستلامها، في ظل احساس بالغبن، حيث لا تتناسب رواتبهم الحالية مع سنوات الخدمة الطويلة التي قضوها في مؤسسات الدولة، كما يؤكد الكثير منهم.

بدوره، سن البرلمان في عام 2006 قانون التقاعد الجديد، والذي يتضمن فقرة قد لا يعلم الكثير شيئاً عنها، تتعلق باستثمار النسب المقتطعة من رواتب الموظفين لأغراض التقاعد، ضمن صندوق التقاعد العام، بهدف “التخفيف عن كاهل الموازنة”، فيما ترتفع أصوات مطالبة بتخصيص جزء من فوائد تلك الاستثمارات لرفع رواتب المتقاعدين التي لا تزال دون الحد الكافي.

يقول رئيس الجمعية العراقية للمتقاعدين مهدي العيسى، في حديث لـ “ناس” اليوم (29 آب 2019)، إن “ادارة صندوق تقاعد موظفي الدولة تقوم بتشغيل اموال المتقاعدين بشكل طبيعي”، عاداً ذلك “خطوة جيدة لإدامة أموال الصندوق وعدم افلاسه”.

ويضيف، أن “استثمار الأموال يتم عبر السلف التي تمنحها المصارف للمتقاعدين”، مبيناً أن “الصندوق يضع أموال المتقاعدين لدى المصرف، ويتكفل المصرف بإجراءات المنح والمقابلة وإدارة العملية”.

ويشير رئيس الجمعية العراقية للمتقاعدين، إلى أن “نسبة الأرباح تبلغ 8% من مقدار المبلغ الكلي، تذهب 6% منها للصندوق والباقي للمصرف”، لافتاً إلى أن “صندوق التقاعد يستقطع 25% من مبالغ تقاعد الموظفين المخصصة كرواتب تقاعدية لهم فيما بعد، بمقدار 10% فعلياً من راتب الموظف، و15% مساهمة من الدائرة التي يعمل فيها”.

يقول العيسى أيضاً، إن “تلك المبالغ كبيرة بالقياس إلى وجود 4.5 مليون موظف في الوقت الحالي”، موضحاً أن “الموظفين الذين أحيلوا إلى التقاعد قبل الأول من كانون الثاني/يناير 2010، يتقاضون رواتبهم من حسابات وزارة المالية ضمن الموازنة العامة للدولة في كل عام، أما من بلغ التقاعد بعد ذلك التأريخ، فيتسلم راتبه عبر صندوق التقاعد”.

ويبين العيسى، أن ذلك القرار جاء لتضرر صندوق التقاعد بشكل كبير خلال فترة الحصار الاقتصادي على العراق في تسعينيات القرن الماضي وحتى 2003″، كما أكد أن “القائمين على إدارة الصندوق بدأوا بالتفكير والإعداد للشروع باستثمارات جديدة بعد مطالبات واجتماعات، بهدف تنمية الصندوق”.

وتنص المادة الأولى من قانون هيئة التقاعد، أن هدف صندوق تقاعد موظفي الدولة، هو احتساب الحقوق التقاعدية للمشمولين بالقانون رقم /27 لسنة/2006 المعدل وجمع الاشتراكات من منتسبي الدولة وفق القانون أعلاه واستثمار جزء من أمواله في حافظات استثمارية وفق القانون للتقليل عن كاهل الموازنة.

 

ماذا تعرف عن "استثمار" الحكومة لرواتب المتقاعدين المُدخرة؟!

 

ووفقا لقانون هيئة التقاعد الوطنية فإن الفصل الرابع المادة 9 اولاً، ينص على:

 

ماذا تعرف عن "استثمار" الحكومة لرواتب المتقاعدين المُدخرة؟!

 

ماذا تعرف عن "استثمار" الحكومة لرواتب المتقاعدين المُدخرة؟!

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل