Shadow Shadow

بسبب "تَعدُّد ملكيتها"

وزير الثقافة لـ”ناس”: القانون يتيح بيع مباني بغداد التراثية.. والمدرسة العباسية “بخير”

18:56 الأحد 10 مارس 2019
article image

بغداد – ناس

يُثير عَرْض الأبنية التراثية للبيع في بغداد جدلاً واسعاً، كونها تمثل الوجه المعماري والعمق الحضاري للمدنية، وتقع مسؤولية الحفاظ عليها على عاتق وزارة الثقافة والسياحة والاثار، والتي بدورها تعزو عمليات البيع إلى تعدد أنواع الابنية من حيث الملكية.

وقال وزير الثقافة والسياحة والأثار عبد الامير الحمداني، في تصريح لـ”ناس”، اليوم (10 اذار 2019)، إن “المباني التراثية في بغداد تتنوع مليكتها بين هيئة الآثار، وعقارات الدولة، وأمانة العاصمة، بالإضافة إلى أملاك شخصية لمواطنين”، لافتاً إلى أن “للمواطن حرية بيع الاملاك الشخصية، ولكن قانون الآثار يمنع التهديم والتشييد للأبنية التراثية”.

وأضاف الحمداني، “قدمنا طلب إلى رئاسة الوزراء لتوفير تخصيصات مالية لشراء الأبنية الأهلية؛ من أجل الحفاظ عليها”.

وبشأن دعوات للحافظ على آثار المدرسة الشرابية في محافظة واسط قال الحمداني، إن “المدرسة بحالة جيدة والشاخص الموجود الآن هو بوابتها، فضلاُ عن كون أسس الجدران مصانة، حيث إن آخر صيانة لها أجريت على يد الآثاري: فؤاد سفر”.

وأشار الحمداني، إلى أنه “يعتزم زيارتها واتخاذ الإجراءات التي تحافظ عليها وتحولها إلى مكان سياحي بالإضافة إلى متحف الكوت وجميع الأماكن التراثية”، لافتاُ إلى أنه “التقى الموسيقار نصير شمه وبحث زيارة المحافظة وتفقد المواقع الاثارية لاتاخذ الإجراءات التي من شأنها أن تحافظ عليها”.

والمدرسة الشرابية هي من المدارس التي تم إنشاؤها في العصر العباسي، وتقع جنوب مدينة الكوت “ناحية واسط حالياً”، وافتتحت سنة 632هـ، من قبل شرف الدين الشرابي.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

Loading ... Loading ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

Loading ... Loading ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل